العمل على جيل جديد من كابلات USB تعمل على كلا وجهيها، من أجل تيسير عمليات استخدامها، وجعلها متوافقة مع الأجهزة التي تتسم بالسمك الرفيع.

سيتم الانتهاء من الجيل القادم لـ USB في منتصف 2014

وتسمى الكابلات الجديدة ” Type-C “، وهي عبارة عن إضافات جديدة لمواصفات الإصدار الحالي USB 3.1. ومن المتوقع أن يتم وضع اللمسات الأخيرة للنسخة الجديدة في منتصف العام المقبل.

ولا توجد صور متوفرة حتى الآن لـ ” Type-C”، لكن يبدو أنه سيكون صغيرا وسيكون شبيها للمايكرو . وسيتم استخدامه لشحن الهواتف الذكية ونقل البيانات.

وقال براد ساوندرز، رئيس المجموعة المروجة لـUSB 3.0، في بيان صحفي ” Type-C سيكون متطورا في تصميمه من حيث الحجم وسهولة الاستخدام”.

من جانبه قال ألكس بليج، نائب رئيس شركة أنتل ” الإصدار الجديد من USB سيكون متوافقا مع الأجهزة التي تتسم بالسمك الرفيع من الهواتف و الأجهزة اللوحية والحواسيب”.