الرئيس اليمني يرفض استقبال ولد الشيخ أحمد المبعوث الأممي

واجه المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، إخفاقاً بعد رفض الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، لقاءه في الرياض، إضافة إلى باقي المسؤولين اليمنيين.

وغادر ولد الشيخ الرياض إلى نيويورك بعد ثلاثة أيام في العاصمة السعودية، التقى خلالها ولي ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، وسفراء الدول الـ18 الراعية للعملية السياسية في اليمن.

وتزامن ذلك مع تواصل العمليات العسكرية في جبهات عدة في اليمن، أبرزها جبهة نهم شمال شرق العاصمة صنعاء، والتي شهدت الليلة الماضية معارك عنيفة تقدم خلالها الجيش الوطني والمقاومة الشعبية باتجاه جبلي يام والسوداء بعد تدمير تحصينات دفاعية للميليشيات، في وقت قصفت طائرات التحالف بغارات عدة مواقع إسناد عسكري للميليشيات في جبل الطويل وبني حشيش غرب نهم، كما قصفت مواقع للقوات الموالية للمخلوع صالح في وادي جردان بمديرية سنحان جنوب صنعاء.

أما في محافظة تعز، فقد أكدت مصادر عسكرية أن طائرات التحالف استهدفت بغارات عدة مراكز عسكرية في ميناء المخا شمال باب المندب، وزوارق لتهريب الأسلحة.

وأشار شهود عيان إلى أن مقاتلات الأباتشي تعقبت عدداً من الزاورق المشتبه بتهريبها أسلحة للحوثيين وهاجمتها عند مدخل الميناء.

المصدر