6 طرق لتجنب الإسراف في الأكل دون الشعور بالجوع !

لخسارة الوزن، يحتاج الفرد إلى حرق كمية سعرات حرارية أكثر من تلك التي يستهلكها، ما يعني شيئا واحدا فقط: السيطرة على كمية الوجبات هو أهم شيء في رحلة الحميات الغذائية!

ولكن، لا يعني هذا أنه على من يطمحون إلى التقليل من أوزانهم أن يتضوروا جوعاً، بل الأهم من ذلك هو اختيار وجبات تحتوي على سعرات حرارية أقل، بذات التأثير من ناحية المساهمة في الشعور بالشبع.

وتقول أخصائية التغذية ليزا يونغ، إن التحكم بكميات وجباتنا، ليس بالضرورة يعني أنه علينا تناول كميات صغيرة جداً، إذ أن الشعور وكأنك تتبع حمية غذائية صارمة، سيتسبب برد فعل عكسي، ولذلك يفضل اختيار الأغذية بسعرات حرارية أقل.

وفيما يلي تتعرّفوا إلى بعض طرق التحكم بالكميات التي نتناولها لخسارة الوزن، دون الشعور بالجوع:

•    الماء
يساعد الماء على الشعور بالشبع، ولهذا ينصح أخصائي التغذية بشرب الكثير من الماء قبل وجبات الطعام، ما سيبعث رسائل للمعدة بأنها ممتلئة وبالتالي يدفعنا إلى التقليل من كمية الطعام.

•    الخضراوات
أضيفوا الخضراوات الكثيرة إلى جميع الأطباق، إذ أنها تساعد على الشعور بالشبع، ولا تتسبب بزيادة الوزن إذا أكلت كثيراً.

•    ألوان الأطباق
ينصح أخصائيو التغذية بتناول الوجبات بأطباق تختلف باللون كلياً عن الأطعمة بداخلها، إذ تشير العديد من الأبحاث إلى أن ذلك يؤثر على كمية الطعام الذي نتناوله، ويتسبب بخداع عقولنا أننا نتناول كمية أكبر مما هي عليه في الحقيقة.

•    الهدوء وتخفيف الأضواء
تناول وجبات الطعام في غرفة بأضواء خافتة، مع هدوء، يساعدنا على تناول وجباتنا ببطء وبالتالي الشعور بالشبع بطريقة أفضل.

•    الأطعمة التي تحتاج للتقشير
غالباً ما ينصح بتناول الأطعمة التي تتطلب الكثير من العمل أو التقشير، مثل الجوز والفستق والقريدس، إذ أن ذلك يجعلنا نمضي وقتاً أكثر في العمل عليها، ما يوحي لنا بأننا أمضينا فترة طويلة أثناء تناول الطعام وبالتالي يبعث الشعور بالشبع.

•    الحساء
تناول الحساء الصحي قبل وجبة الطعام يساعد على الشعور بالشبع، ما يؤدي إلى تناول كميات أقل ن الطعام وبالتالي استهلاك سعرات حرارية أقل.

المصدر