ويستمر التحقيق.. 40 حساب بنكي للمعارضة تحت التفتيش

ذكر موقع مستقل نقلا عن مصادر صحفية، أن السلطات الموريتانية، باشرت التحقيق في بعض الحسابات المسجلة لدى البنوك المحلية باسم شخصيات معارضة لنظام الرئيس الموريتاني  محمد ولد عبد العزيز.

و أشارت تلك المصادر إلى أن حوالي 40حسابا يجرى حاليا التدقيق في حركة التحويلات المالية في تلك الحسابات خلال السنوات العشر الماضية.

و كانت النيابة العامة في البلاد، قد أعلنت نهاية الأسبوع الماضي عن فتح تحقيقات في جرائم فساد وصفتها بأنها “كبرى وعابرة للحدود، ومنافية للأخلاق والقيم السائدة في المجتمع″.

وأوضحت النيابة، في بيان وزع على الصحافة، أنها توصلت إلى معلومات موثوقة، تؤكد قيام مجموعة من الأشخاص بالتخطيط لارتكاب تلك الجرائم؛ “ضمن تشكيل منظم يهدف إلى زعزعة السلم العام”.

على ضوء تلك التحقيقات تعكف السلطات الموريتانية حاليا على إصدار مذكرات توقيف لشخصيات معارضة للنظام معظمهم خارج البلاد،  وذلك  بعد استجواب عدد من الأشخاص بينهم إعلاميون وأعضاء في مجلس الشيوخ حول علاقتهم برجل الأعمال المعارض المقيم في المغرب، محمد ولد بوعماتو.

المصدر