ولد بوعماتو وولد الشافعي مقابل موقف ضد الصحراء يرضي المغرب.. أو العكس!

أكدت تقارير إعلامية أن الرئس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز طلب من الملك محمد السادس تسليم رجل الأعمال محمد ولد بوعماتووالسياسي المحضرم ولد الشافعي.إلي انواكشوط بتهمة الإمساس بالأمن والنطام,في البلد وفي حالة رفضت المغرب تسليم الرجلين إلي إنواكشوط فإن الأخيرى مستعدة  الإعلان عن موقف رسمي جديد من النزاع في الصحراء .

و أضافت التقارير أنه سيتم الإعلان عنه خلال الأيام أو الأسابيع القليلة المقبل ، إذا لم يحدث تطور إيجابي في العلاقات الدبلوماسية المتوترة بين نواكشوط والرباط. وأشارت التقارير أن الإعلان الرسمي لموقف موريتانيا الجديد، لن ينتظر أكثر من فترة قصيرة يتأكد فيها حكام نواكشوط ، أن رسالة خاصة تحمل طابعا شديد الاستعجال، سلمت منذ أربعة أيام للجهات المعنية فى الرباط، لم تحقق الغاية و ينتظر أن تسلم الحكومة الموريتانية تقريرا جديدا حول الصحراء إلى المبعوث الأممي الخاص بملف الصحراء ، إذا لم تستجب الرباط للمطالب الواردة في الرسالة الخاصة.علان موقف رسمي جديد في موريتانيا من النزاع في الصحراء

المصدر