موريتانيا تعلن تخليها عن الصحراء (برقية عام 1979)

تقول  برقية موجزة من وكالة “فرانس برس” بتاريخ 2 أغسطس 1979 كعنوان: موريتانيا تعلن تخليها عن الصحراء الغربية.
وتضيف البرقية:
بعد استقباله من طرف الرئيس فاليري جيسكار ديستان في قصر الإليزيه أكد وزير الخارجية الموريتاني أحمدو ولد عبد الله أن نواكشوط أعلنت تخليها عن حصتها من الصحراء الغربية. 
ونشرت الوكالة مع هذه البرقية صورة رئيس الدبلوماسية الموريتانية حينها: السيد أحمدو ولد عبد الله. 
ومن المعروف أن اتفاقية مدريد الموقعة بتاريخ 14 نوفمبر 1975، بين إسبانيا وموريتانيا والمغرب قد جعلت إقليم وادي الذهب من نصيب موريتانيا والساقية الحمراء من نصيب المغرب، قبل أن تنسحب موريتانيا من وادي الذهب سنة 1979.

المصدر