الغموض يلف خبر طرد الرباط لولد بوعماتو

ما يزال الغموض يلف خبر اتخاذ المملكة المغربية أمس، قرار باعتبار رجل الأعمال الموريتاني المعارض؛ محمد ولد بوعماتو، شخصا غير مرغوب فيه، بناء على طلب من الحكومة الموريتانية.

وفيما أكدت العديد من المصادر الموريتانية غير الرسمية أن الرباط أخبرت ولد بوعماتو – فعلا – بأن عليه مغادرة أراضيها، وهو ما روج له مصدر صحفي مغربي أيضا؛ نفى مصدر مقرب من الرجل أن هذا الأخير غادر المغرب منذ فترة غير قصيرة ويعيش في أوروبا؛ وبالتالي فإن الحديث عن طرده من المغرب يبقى خاليا من أي معنى؛ بحسب المصدر.

ويخضع ولد بوعماتو لمذكرة توقيف دولية أصدرتها السلطات الموريتانية مؤخرا ضمن تفاعلات ملف ما بات يعرف بـ”قضية ولد غدة وآخرين”؛ وهو نفس الإجراء الذي طال، كذلك، مدير أعماله،محمد ولد الدباغ الذي اعتمده منتدى المعارضة الموريتانية، لاحقا، منسقا له في منطقة إفريقيا الغربية.

المصدر