موسكو تستضيف أسبوع الثقافة السعودية

تستضيف العاصمة موسكو، أسبوع الثقافة السعودية في روسيا، لتعريف المواطنين بألوان الثقافة في المملكة والفنون فيها، من رسم ورقص فولكلوري وغناء شعبي وغيرها من إبداعات الثقافة.

ويتزامن هذا الأسبوع الثقافي، مع الزيارة الأولى المقررة لخادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، إلى موسكو هذا الأسبوع، حيث سيستقبله كبار المسؤولين الروس، وفي مقدمتهم رئيس البلاد فلاديمير بوتين

ويمكن لزوار الأسبوع الثقافي السعودي الذي سيقام من 2 إلى 8 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، في أهم موقع في العاصمة الروسية، وعلى بعد خطوات قليلة من قصر الكرملين، أن يقدروا اللون الثقافي الوطني الفريد لهذا البلد العربي الغني ليس فقط بالنفط، بل وبحضارته العريقة وفنونه الشعبية أيضا.

ويشمل برنامج الحدث الغني عرضا للأعمال الفنية السعودية، تحت عنوان “المملكة – وجهة نظر من الداخل”، وعرض فرقة الفولكلور مع الموسيقى والرقصات، وعرض أول أفلام المملكة العربية السعودية.

وسيتم من خلال معرض الثقافة السعودية، عرض الكثير من الأعمال: من اللوحات إلى المنمنمات النحتية، من المنشآت الرقمية إلى المطبوعات. وسيتم تقسيم جميع الأعمال إلى 4 فئات؛ الروحية، والاجتماعية، والاقتصادية، والمناظر الطبيعية.

وتشكل المعروضات المختارة عدة اتجاهات ومدارس فكرية. وفي الوقت نفسه، فهي أيضا علامات على المشهد الفني التقدمي المتطور باستمرار، ونقل المجتمع إلى الفن المعاصر من خلال رؤيتها غير القياسية.

وتعكس الأعمال تنوع الاتجاهات الفنية في المملكة العربية السعودية، التي حظيت باعتراف واسع النطاق سواء في المنطقة أو على الساحة الدولية.

معرض “المملكة – وجهة نظر من الداخل” سوف يوفر أيضا للمشاهدين، أمكانية الوصول إلى المملكة العربية السعودية تقريبا. ويدعم المعرض جولة افتراضية في المملكة، حيث يمكنك التنقل حول معروضات من كل أنحاء المملكة ومناطقها المتنوعة، وحيث توجد العديد من الأعمال الفنية والمنحوتات، فضلا عن بعض المناطق، التي يقع فيها أحد أقدم المراكز الثقافية والأكثر تقليدية في المنطقة.

المصدر