10 خدمات رائعة لجوجل قد لا تعرف عنها شيئًا !

منذ أن تأسست جوجل بواسطة كل من «لاري بيج» و«سيرجي برين» عام 1998 بدأت بخدمة أساسية واحدة فقط هي محرك البحث والذي يمثل في وقتنا هذا أكبر محرك بحث على وجه الأرض، وتُمثل عمليات البحث من خلاله نسبة 70% من الأبحاث على شبكة الإنترنت بأكملها.

الآن جوجل لديها أكثر من 61 ألف موظف في جميع أنحاء العالم وتقدم ما يزيد عن 50 خدمة إلكترونية رئيسية وهامة للعالم أجمع بداية من نظام تشغيل أكثر الهواتف الذكية شعبية «أندرويد» وحتى خدمات البريد الإلكترونية الأكثر انتشارًا «جي ميل»، وفي مايو (أيار) من العام الحالي 2017 قُدرت قيمة جوجل بحوالي 101.8 مليار دولار طبقًا لقائمة «فوربس»لأعلى الشركات قيمة في العالم، وفي المركز الثاني عالميًا بعد «أبل» التي وصلت قيمتها إلى 170 مليار دولار.

الغالبية العظمى من مستخدمي الإنترنت اليوم يدركون قيمة جوجل الكبيرة، وإسهاماتها في دفع عجلة التقدم التقني ويقبلون على استخدام خدماتها بشكل يومي ويكاد يصل إلى الديمومة؛ ولكن ما قد لا يعرفه الكثير من مستخدمي الإنترنت أن جوجل تقدم خدمات بحثية متخصصة أكبر من مجرد محرك بحث يومي للأخبار والتحديثات.

1- Google Mars/Moon.. القمر والمريخ بالتفاصيل

الكثير منا اليوم يذكر عندما أطلقت جوجل خدمة Google Earth التي أتاحت لنا تفقّد جميع أنحاء كوكب الأرض من منظور خارجي عن طريق الأقمار الصناعية، ومن خلال التقنية ذاتها أتتنا جوجل بخدمة خرائط جوجل Google Maps.

تتيح لك جوجل بالمنهج ذاته استكشاف ومشاهدة كوكب المريخ من خلال هاتين الخدمتين جوجل المريخ Google Marsوجوجل القمر Google Moon والتي تستطيع من خلالها استكشاف سطح الكوكب الأحمر أو القمر الأرضي من خلال التصوير البصري العادي، أو من خلال تقنية المسح بالأشعة تحت  الحمراء، ويمكنك أيضًا من مشاهدة أسطح المريخ والقمر بشكل ثلاثي الأبعاد عن طريق تغيير الإعدادات في تطبيق جوجل الأرض «النسخة المحترفة».

2- Google sky.. استكشف الفضاء البعيد

خدمة جوجل السماء هي الخدمة الأم لتلك التي بدأنا بها، وهي واحدة من تلك الخدمات التي قامت بشراكة مع وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا» لعرض المادة المصورة الآتية إلينا عبر التلسكوبات الفضائية المتطورة مثل تلسكوب «Hubble» الشهير.

ومن خلالها يمكنك رؤية كل ما وصلت إليه القدرات الاستكشافية البشرية حتى يومنا هذا من أركان مجرتنا «درب التبانة» وحتى أقاصي أركان الفضاء اللانهائي، ويمكنك التنقل بين عدة خيارات في واجهة الخدمة مثل «المجموعة الشمسية» و«التشكيلات النجمية» و«عروض هابل» وغيرهم من الأقسام التي تستعرض لك كل ما يمكن عرضه في الفضاء القريب والبعيد.

3- Google Person Finder.. بإمكانك البحث عن الأشخاص أيضًا

تأسست تلك الخدمة بهدف العثور على الأشخاص والأصدقاء المفقودين في أعقاب هجمات 11 سبتمبر (أيلول) 2001 ثم تطورت سريعًا لتضم بيانات  لعدد أكبر من الأشخاص والتي تأتي غالبًا من سجلات دليل الهاتف وتقارير المفقودين المُبلغ بفقدانهم.

خدمة جوجل لإيجاد الأشخاص Google Person Finder ساهمت بشكل كبير أثناء العديد من الكوارث والهجمات مثلإعصار الفلبين المدمر عام 2013، وتفجيرات ماراثون «بوسطن» الإرهابية في العام ذاته، الجدير بالذكر أن جوجل تستخدم البيانات المتاحة بشكل علني فقط، أو البيانات التي أعلنتها السلطات لضحايا كارثة ما بعينها، ولا تستخدم أية بيانات شخصية من مستخدميها الذين يضعون بياناتهم أثناء استخدام أي من خدمات جوجل.

4- Google arts and culture.. كنوز ثقافية وفنية دفينة

بدأت باسم «معهد جوجل الثقافي» بهدف جمع التراث الفني والثقافي للعالم بأكمله وجعله متوفرًا وسهل الولوج إليه، وتعرف تلك الخدمة حاليًا باسم Google arts and culture وتقدم جوجل تلك الخدمة لمحبي ودارسي الفنون والثقافة في جميع أنحاء العالم.

قامت بشراكة مع مئات من المعاهد الثقافية والفنية والمتاحف، ويمكنك من خلالها البحث عن تراث فني وثقافي لبلد ما، أو في متحف ما وإيجاد جميع المعلومات المتخصصة؛ بالإضافة إلى مجموعة ثرية من الصور والمواد البصرية عالية الجودة، وتم مؤخرًا توفير تلك الخدمة على الأجهزة الذكية المحمولة لمستخدمي «أندرويد» و«أبل».

5- Google scholar.. بحث دقيق

في البداية ربما قد لا تجد فرقًا بصريًا واضحًا بين واجهة هذا النوع من البحث والآخر العادي الذي قد تستخدمه عدة مرات يوميًا، ولكن الفرق كبير في الحقيقة، خدمة Google scholar أو جوجل للدارسين توفر لك البحث في مئات الآلاف من المنشورات والأبحاث الأكاديمة، وحتى الصحف العلمية المتخصصة، ومهمته الأساسية حصر البحث بشكل مباشر على تلك النتائج، والتي تساعد الطلاب والدارسين باختلاف درجاتهم العلمية في العثور على مبتغاهم الذي يأتيهم منقحًا من نتائج البحث التقليدية والمُدخلات التي قد لا تكون على درجة كبيرة من الدقة والصحة.

6- Google Ngram viewer الشائع عبر السنوات

تلك الخدمة المسماة عارض البيانات الإحصائية تتيح لك أن تبحث في أكثر من 5.2 ملايين كتاب منشور منذ القرن الـ18 وحتى نهايات الألفية الثانية عن مدى تكرار واستخدام كلمات دلالية مفتاحية ومواضيع بعينها للتعرف على الموضوعات الشائعة في فترات مختلفة من الزمن.

ولتسهيل فكرة تلك الخاصية يكفيك فقط على سبيل المثال أن تضع في البحث كلمة «مستعمرات بريطانية» «British colonies» لتأتي النتيجة بمدى شيوع تلك الكلمة واستخدامها في الكتب على مدى السنوات في شكل رسم بياني إحصائي، الأمر الذي يدعو للأسف هو توفر تلك الخدمة بكل اللغات تقريبًا – والعبرية من ضمنهم – ماعدا العربية برغم وفرة الكتب الرقمية العربية على منصة «كتب جوجل» التي تعد هي قاعدة البيانات لتلك الخدمة.

7- Google express.. جوجل تدخل سوق الشحن السريع

قد تكون تلك الخدمة هي أكثر الخدمات غير المتوقعة من جوجل، والسبب واضح بالطبع وهو أن تلك الخدمة في ناحية أخرى بعيدة تمامًا عما تقدمه جوجل لمستخدميها، لكن صدق أو لا تصدق خدمة توصيل جوجل أو Google expressمتوفرة بالفعل وتتيح لك التوصيل فائق السرعة – توصيل في نفس يوم الطلب – لمنتجات مختلفة ومتنوعة؛ بداية من الأطعمة والملابس حتى الكتب والإلكترونيات والأغراض المنزلية وتتيح للمستخدم نافذة متعددة لأشهر المتاجر والماركات العالمية لاختيار المنتجات المختلفة من بين أكثر من 37 متجرًا متنوعًا وهي حتى الآن خدمة حصرية للولايات المتحدة الأمريكية فقط.

8- Google Keep.. منصة تنظيم

التطبيق العملي «جوجل كيب» الذي أطلقته جوجل عام 2013 لم يحظَ بشهرة كبيرة رغم احتوائه على العديد من الخصائص المفيدة، التطبيق يعمل بمثابة منصة تنظيمية شخصية للملاحظات وجدولة المواعيد وتنظيم الأنشطة والبحث السريع، والصوتي والربط بين الخرائط وبحث جوجل الرئيسي ليساعد المستخدم أن يتعامل من خلاله وبشكل يومي على صعيد العمل، وبشكل شخصي؛ ويربط كل ذلك بمساحة تخزينية سحابية تتيحها لك جوجل ويمكنك أن تُزامن التطبيق مع جميع أجهزتك الذكية للولوج السهل إليها من أي مكان.

9- Google’s Music Timeline.. الموسيقى عبر الزمن

قد لا تكون أكثر خدمات جوجل تأثيرًا ولكنها بالطبع تعد تنوعًا ثريًا يضيف مساحة أكبر لتواجد جوجل في أغلب المجالات، خدمة جوجل لتطور الموسيقى الزمني Music Timeline تعرض لك في شكل بياني تفاعلي الخط الزمني لأنواع وتصنيفات الموسيقى الرائجة في العالم منذ الخمسينيات وحتى عام 2010، بالإضافة إلى عدة فئات فرعية تحتوي على أشهر صناع تلك الفئات من الموسيقى ومطربيها، ومعلومات عن أشهر المغنين والفرق الموسيقية ومعلومات عن ألبوماتهم الفنية وربطها مباشرة بمتجر جوجل لشراء الموسيقى.

10- Google one today.. لم تهمل الأنشطة الخيرية

تطبيق جوجل «وان توداى» تم إطلاقه ليكون بمثابة بوصلة فعّالة في عالم الأنشطة والمنظمات الخيرية، فمن خلال قاعدة بيانات تحتوي وصفًا مُبسطًا وتعريفًا بالمنظمات الخيرية المتعددة تستطيع أن تحدد الجهة التي تريد أن تساعد الآخرين من خلالها، والأماكن الأكثر احتياجًا للمساعدات المادية، والتبرعات، بالإضافة إلى عدة مشروعات موازية تستطيع من خلالها أن تشارك في أنشطة خيرية تطوعية ومهمات إنسانية وبيئية نبيلة.

المصدر