المدعي العام يُفحم ولد امخيطير الذي تذرَّع ببعض الحجج !

بدأت فعاليات المحاكمة عند الساعة 11 من صباح اليوم للنظر في القضية رقم النيابة 003/2014 المتهم فيها محمد الشيخ ولد محمد ولد امخيطير بتهمة الاستهزاء برسول الله صلى الله عليه وسلم ، وأثناء الاستماع للمتهم حول ظروف كتابته للمقال قال بأنه كتبه مستندا على بعض المصادر إلا أنه بعد ساعات اتصل به أشخاص قدموا له ملاحظات حول خطورة ما كتب ومسساه بالنبي صلى الله عليه وسلم فعاد لكتابة مقال ثان حسب تصريحه محاولا تصحيح ما ورد في المقال الأول.

واتهم ولد امخيطير بعض الوسائط الإخبارية بعدم تعاملها مع مقاله الثاني بنفس الطريقة التي تعاملت بها مع مقاله الأول .

المدعي العام أثناء مداخلته تساءل عن السنوات التي قضاها ولد امخيطير على وسائل التواصل الاجتماعي لماذا لا يشعر بالتوبة إلا بعد أن شعر الموريتانيون بكفره فكان رد ولد امخيطير أن حسابه على مواقع التواصل الاجتماعي معرض للاختراق كأي شخص آخر، وأنه موحد بالله وبنبوة الرسول صلى الله عليه وسلم، فقاطعه الادعاء لماذا لم تصلي على النبي صلى الله عليه وسلم في مقالك الثاني حيث كانت صلاتك عليه أقل من ذكرك كلمة النبي صلى الله عليه وسلم فأجاب ولد امخيطير بأنه صلى على النبي سواء بكتابتها كاملا أو باختصار .

المدعي العام يذكر المتهم بأن الإسلام ليس ذكرا بالشهادة فقط بل هو فعل وعمل وبالتالي لماذا التطاول على النبي و التشكيك في عدالته التي كانت أول ما تطاولت عليه . (المتهم) : هي أخطاء تفطنت إليها بعد النشر وتم تصحيحها، كما اتهمته النيابة بالتطاول على الذات الآلهية من خلال القول في بعض منشوراته بأن البوذيين وغيرهم وحتى المسيحيين كل له أله ومن الأفضل أن نكون و الحالة هذه بدون اله . وحضر عن المتهم الأستاذين فاتيماتا أمباي و الأستاذ محمد ولد امين فيما يمثل الطرف المدني لفيف من الأساتذة يتقدمهم نقيب المحامين الموريتانيين الأستاذ الشيخ ولد حندي وسيد المختار ومحمد يسلم ولد عبد الدايم و المختار ولد ليلي والزعيم ولد همد فال وأخرون .

دفاع المتهم قال بأن وجود الطرف المدني اهانــــة للأمة حيث أن تمثيل الدين و المقدس هو من اختصاص السلطان فيما دفع الطرف المدني بتبرير حضوره بأن قبول المحكمة بداية بهم يجعل من غير الممكن معه تغييره ما دامت القضية منشورة .

ويحضر هذه الجلسة المستشار القانوني للسفارة الأمريكية بموريتانيا وممثلين عن الأمم المتحدة وبعض منظمات المجتمع المدني .

وشهدت القاعة مشادات بين طرفي الدفاع ولا زالت جلسة المحكمة متواصلة إلى هذه اللحظات وسنوافيكم بمزيد من التفاصيل و المعلومات بخصوص هذه المحاكمة لحظة تمكننا من ذلك .

المصدر