هل ينهار هاتفك آيفون فجأة؟ إليك السبب والحل

هل اكتشفت مؤخرا أن جهازك العامل بنظام آي أو إس ينهار فجأة وبوتيرة عشوائية؟ اطمئن فأنت لست وحدك.

وفقا لموقع تك كرنتش المعني بشؤون التقنية، فإن ثغرة تتعلق بالتاريخ في نظام الإشعارات تُعطل ما يسمى “سبرينغ بورد” في آيفون، وهو ذاك الجزء من نظام آي أو إس الذي يتعامل مع الشاشة الرئيسية، ويؤدي ذلك إلى ظهور ما يشبه إعادة تشغيل الجهاز، حيث يطلب منك بعد ذلك إعادة إدخال رقم التعريف الشخصي.

ويبدو أن التطبيقات التي تحتوي على إشعارات مجدولة مسبقا على وجه الخصوص (مثل تطبيقات التمارين الرياضية وتطبيقات التذكير بالدواء) تطلق شرارة هذه المشكلة، ولكن بعد أن تتجاوز ساعة النظام في جهازك الساعة 12:15 صباحا في الثاني من ديسمبر/كانون الأول 2017.

وظهور المشكلة من تطبيقات ذات إشعارات يومية يعني أنها لا تؤثر على كل شخص، لكنها تجعل من الصعب جدا تضييق نطاق التطبيقات التي تسبب المشكلة، حيث يوجد الكثير منها.

ولم تطرح آبل حلا رسميا لإصلاح المشكلة بعد، لكن يبدو أن هناك حلا بديلا، إذا أمكنك جعل جهازك يشتغل بعد إقلاعه لعدة دقائق دون أن ينهار وأم كنك تذكر أي التطبيقات ترسل إشعارات يومية، فيمكن وقف الإشعارات لتلك التطبيقات من قائمة الإعدادات ثم الإشعارات ثم التطبيق المعني، ثم وقف “السماح بالإشعارات”.

وكملجأ أخير، يمكنك إيقاف الإشعارات يدويا لكل تطبيق، ثم إعادة تفعليها في كل تطبيق على حدا لمعرفة أي التطبيقات تسبب المشكلة.

أما ما لا يجب القيام به، رغم أن البعض يوصي به، فهو إعادة ساعة النظام إلى وقت قبل الثاني من ديسمبر/كانون الأول، وذلك لأن العديد من التطبيقات والخدمات قد تصبح غير قابلة للاستخدام لاعتمادها على التحقق من التاريخ على الخادم.

وإذا لم تحدث مشاكل مع جهازك بعد تاريخ الثاني من ديسمبر/كانون الأول عند الساعة 12:15 صباحا وفق التوقيت المحلي، فمن المرجح أنك لست بحاجة للقيام بأي شيء، ومن المحتمل أيضا أنك لا تستخدم أي تطبيقات ذات إشعارات مجدولة محلية، أو أنها غير مفعلة فعليا.

المصدر