هل على كبار السن الاستمرار بممارسة الرياضة؟

لا تحاول أن تتجنب ممارسة التمارين الرياضة بحجة أنك مشغول جدًا، خاصة بعد تناول الوجبات الغنية بالسعرات الحرارية خلال موسم الأعياد و العطل.

تشير أحد البحوث الجديدة إلى أن القيام بممارسة أي مستوى من النشاط البدني قد يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب لدى كبار السن.

استمرت مدة الدراسة التي قام بها الباحثون لمدة 18 عامًا وشملت أكثر من 24000 شخص تتراوح أعمارهم بين 39 إلى 79 عامًا.

أشارت نتائج الدراسة إلى وجود صلة بين ممارسة النشاط البدني وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب لدى كل من الأشخاص المسنين ومتوسطي العمر.

تقول المؤلفة الرئيسية للدراسة أن كبار السن القليلين النشاط كان خطر تعرضهم لمشاكل القلب والأوعية الدموية أقل بنسبة 14 في المئة عند مقارنتهم مع أولئك غير النشطين تمامًا.

هذا يشير إلى أن القيام بممارسة مستويات بسيطة من النشاط البدني مفيد لصحة القلب.

عدم الاشتراك بنادي رياضي لا يعتبر مشكلة، وينبغي تشجيع كبار السن على القيام بأنشطة بدنية منخفضة الكثافة على الأقل مثل المشي والبستنة أو القيام بالأعمال المنزلية.

نشرت نتائج الدراسة في تاريخ 22 نوفمبر في المجلة الأوروبية للوقاية من أمراض القلب.

هناك حاجة إلى القيام بمجموعة واسعة من برامج الصحة العامة لمساعدة المسنين على الانخراط في القيام بأي نشاط بدني من أي مستوى وتجنب الكسل. خاصة لأن جميع السكان سيمرون بمرحلة الشيخوخة، ولتجنب تأثير أمراض القلب والأوعية الدموية على المجتمع.

المصدر