“تقارير المستهلك” تفضل آيفون 8 على آيفون إكس

قالت مجلة “تقارير المستهلك” (Consumer Reports) الأميركية، الصادرة عن منظمة اتحاد المستهلكين غير الربحية، والمتخصصة في نشر مراجعات ومقارنات للمنتجات والخدمات الاستهلاكية، إن آيفون إكس ليس بمثل جودة آيفون 8 و8 بلس.

وكانت النتيجة السابقة هي خلاصة ما توصل إليه اختبار المجلة، فرغم إشادتها بكاميرا آيفون إكس بوصفها أنها “رائعة” وأن شاشته “جميلة”، فإن أفضل الهواتف بجوار آيفون إكس يفصلها عنه بضع نقاط على مقياس من مئة نقطة.

والمسألة الأهم التي تطرقت إليها المجلة هي متانة الهاتف، حيث خلصت اختبارات المجلة إلى أن آيفون 8 و8 بلس “أثبت كلاهما متانة أكبر في اختبار صُمم لإنتاج سقطات وعثرات يمكن أن تسبب تصدع الشاشات وأضرارا أخرى”.

يُذكر أن موقع سي نت، المعني بشؤون التقنية والذي أورد الخبر، كان أجرى اختبار تحمل وسقوط لآيفون إكس بعد طرحه في السوق، واكتشف أن زجاج الهاتف تصدع بعد أول تجربة سقوط.

ورغم أن هاتفي آيفون 8 و8 بلس يملكان خلفية زجاجية أيضا مثل آيفون إكس، إلا أن “تقارير المستهلك” تصر على أنهما “أكثر مقاومة للكسر”. كما انتقدت المجلة أيضا عمر البطارية في آيفون إكس.

لكن المؤلم أكثر بالنسبة لعشاق الهاتف أن المجلة تصنفه بدرجة أقل من هواتف سامسونغ غلاكسي أس 8 وأس 8 بلس، ونوت 8.

ويشير موقع سي نت إلى أن آبل رفضت الاستجابة فورا للتعليق على التقرير، ويضيف بأنه كان لدى آبل في السابق موقف مؤسف مع “تقارير المستهلك” حيث قدمت المجلة في نهاية العام الماضي وجهة نظر سلبية عن حاسوب ماك بوك برو، لكن تم حل المسألة في نهاية المطاف.

ولا يعني هذا أن آبل هي المُصنِّع الوحيد الذي حصل على مراجعات غير سارة، فقد سبق أن نالت حواسيبمايكروسوفت “سيرفس” اللوحية والمحمولة نتيجة “لا يوصى بها” في أغسطس/آب 2017.

ومع ذلك لا يبدو أن آبل ستتأثر كثيرا بتقرير المجلة، حيث تفيد تقارير أن الشركة الأميركية باعت ستة ملايين آيفون إكس خلال عطلة “الجمعة السوداء” الماضية.

المصدر