15 طريقةً سهلةً لكسب المال من منزلك عبر الإنترنت

إن كانت لديك وظيفة ثابتة تغطي نفقاتك الأساسية، ربما تشعر أنك ثري إن توفر لك دخل إضافي تكسبه أثناء تواجدك في منزلك.

انتشرت مؤخرًا الوظائف الحرة ومجال العمل الحر، أو ما اشتهر بـ«الفريلانس» والعمل عن طريق الإنترنت ولعل الجانب المشرق المتعلق ببعض وسائل كسب المال الإضافي هو أنها لا تتطلب درجة علمية؛ بل أغلبها يتطلب مهارات، وبعض الوقت والجهد حتى تجني ثمار ما زرعت.

يعرض لك موقع «إنتربنور» 15 طريقةً لتحقيق ذلك، شارحًا لك أفضل الوسائل وأبرز الأدوات لكل طريقة، علها تحفزك على البدء، أو تصقل عملًا قد بدأته بالفعل.

يقول التقرير إن كسب المزيد من المال عبر الإنترنت، والعمل من المنزل قد يكون أسهل مما يبدو، كل ما عليك فعله هو تحديد ما تريد أن تفعله، و معرفة مهارتك المميزة، وكذلك الأدوات الأنسب.

على الرغم من أن الأمر يبدو معقدًا وعسيرًا ظاهريًّا، إلا أن كاتب التقرير باعتباره شخصًا منغمسًا في مجال كسب المال عن طريق الإنترنت طوال عامين حتى الآن، ينصحك ألا تخدع نفسك سواء بسهولته أو صعوبته؛ إذ إن نجاحك في كسب المزيد من المال عن طريق تقديم خدمات على الإنترنت يحتاج بذل الجهد واستثمار الوقت، حتى مع وضوح بعض الطرق التي ينبغي عليك اتباعها، ففي نهاية المطاف، كسب المال بتلك الطرق يدور حول مدى إدراكك لأهدافك وتحديدها، وكم الوقت الذي استغرقته في محاولة أتمتة دخلك.

يؤكد الكاتب أن بإمكانك كسب 200 دولار زيادة على راتبك الأساسي شهريًّا. فضلًا عن أن بإمكانك أيضًا كسب 1000 دولار زيادة على راتبك الأساسي شهريًّا، فما بالك لو أنك تكسب أكثر من ذلك ببضعة آلاف أو عشرات الآلاف. الآن تخيل كيف ستتغير حياتك إن كنت تكسب هذا القدر من المال شهريًّا، كل ما عليك فعله هو تحديد قيمة وقتك.

يرى الكاتب أننا في حين لدينا جميعًا القليل من الوقت الفائض أو ما يعرف بوقت الفراغ، قد يخيل لنا أننا ليس لدينا أي وقت نستثمره في تلك المحاولات، لا سيما وأننا دائمًا مشغولون منغمسون في ما نفعله، لدرجة أننا نغفل قضاء ذلك الوقت في سبر أغوار طرق كسب المال عبر الإنترنت، ويؤكد الكاتب أن ذلك الشعور متفهم تمامًا، بيد أن كسب المزيد من المال الإضافي بجانب دخلك الأساسي لا يتطلب مزيدًا من الجهد، لسنا بصدد الحديث عن الملايين، إنما كسب بعض المال، أو تأسيس بعض المشاريع صغيرة الحجم من أجل خلق باب للدخل السريع القليل.

يقول الكاتب إنك من خلال اعتمادك على مجموعة من المهارات، يمكنك بسهولة ربح بضع مئات الدولارات، أو حتى بضعة آلاف شهريًّا، وإن كان يساورك بعض القلق بشأن استثمار ما لديك من مال، يمكنك بسهولة البدء بعدد متنوع من الأنشطة التجارية التي قد تحمل بعض المخاطرة برأس مالك الأصلي، لكن إن كنت تدرك جيدًا ما تفعله، وخططت لحماية ما تملكه، سيمكنك حينها الوصول إلى بعض الجوانب الإيجابية التي لا بأس بها، بأقل الخسائر والمخاطرات.

1. مساعد افتراضي

يقول الكاتب إن إحدى الطرق البسيطة لكسب المزيد من المال عبر الإنترنت من منزلك هي مساعدة الآخرين في إنهاء مهامهم، إن كنت شخصًا منظمًا ويمكنك إدارة وقتك جيدًا، يمكنك أن تصبح مساعدًا افتراضيًّا، وعلى الرغم من أن تلك الطريقة قد تعد نقطة انطلاق طفيفة الاحتكاك بصناعة الخدمات الرقمية، يمكنك بسهولة إنجاز وظائفها عن بعد، أيًّا كان مكان تواجدك.

يمكنك العثور على فرصة عمل «مساعد افتراضي» من خلال مجموعة من المواقع مثل موقع «أب ورك»، و«إنديد» Indeed.com، و«ريموت» Remote.co، يمكنك البحث خلال الوظائف المعروضة، ومن ثم إنشاء عرض العمل الخاص بك. ستحتاج مهارات تواصل فعالة، وطلاقة في اللغة الإنجليزية، فضلًا عن دراية بالتطبيقات الشائعة الخاصة بالأعمال والتواصل عبر شبكة الإنترنت.

2. بيع المقتنيات عبر «إي باي» أو «كريغ ليست»

أما عن الطريقة الثانية التي يعرضها عليك الكاتب ،فإنه يقول إن شريحة كبيرة من المجتمع يجنون المزيد من المال، كما لو كان أجر وظيفة بدوام كامل، من خلال بيعهم الأشياء على موقعي «كريغ ليست» Craigslist، و«إي باي» eBay. ويضيف أنك من خلال المنصتين يمكن أن تبيع أشياءك، أو تساعد شخصًا آخر في بيع أشيائه والحصول على نسبة عمولة، وبمقارنة الموقعين، فإن موقع «إي باي» يخلق فرصة احتكاك مع السوق أكبر من موقع «كريغ ليست»، إلا أنك ستحتاج إلى تأسيس مجموعة من التقييمات القوية قبل أن تنتقل إلى العناصر ذات القيمة الأعلى.

Image result for ebay

اقرأ أيضًا: قد تصبح مليونيرًا في لحظة! دليلك للاستثمار في «فوركس»

لكن لا يوفر موقع «إي باي» مصادر لمساعدة البائع على التأقلم مع طريقة البيع على منصته، لذا ربما يفيدك استثمار بعض الوقت والمثابرة والبحث في المنصة للتعرف أكثر إليها، إن كان لديك بعض مهارات التسويق عبر الإنترنت المسبقة المتينة، ستجد أن الأمر غاية في السهولة أكثر من حديثي العهد بتجربة التسويق الإلكتروني.

3. متاجرة العملات الرقمية

ثم ينتقل للطريقة الثالثة، والتي اجتاحت السوق مؤخرًا، فيقول إنه بينما يتطور العالم الرقمي، تتطور العملات أيضًا، فما بدا مستحدثًا البارحة صار في نهاية المطاف الوسيلة المفضلة للتعاملات المالية. تظهر الدراسات أن المدفوعات غير النقدية ارتفعت بنسبة 5.3 % للعام، في الفترة من 2012 حتى 2015، وكشف استقصاء «جالوب» أن 10% فقط عبروا عن تفضيلهم استخدام طرق الدفع النقدي في عام 2016، في حين كانت نسبة من يفضلون الدفع النقدي، عام 2011، تبلغ 19%.

وبينما لا تزال العملات الإلكترونية المشفرة مستحدثة نسبيًّا، ستصبح في نهاية المطاف عملتا بيتكوين وإيثيروم المعياريتان المنصتين الرئيسيتين للعملات الرقمية، أما الدولار الأمريكي سيصبح في نهاية المطاف دولارًا رقميًّا من خلال تعزيز استخدام سلسلة الكتل. وبالتالي، لعله من الأفضل لك أن تستفيد من ازدهار العمليات الرقمية الحالي، من خلال المتاجرة على منصات كـ«أيتورو» eToro، و«كاركين» Kraken، وغيرها من المنصات الأخرى.

4. الدروس الخاصة عبر الإنترنت

يقول الكاتب إن مواقع مثل «سكولي» Skooli، و«توتر مي» Tutor Me، و«توتر» Tutor، ستمدك بمجموعة من المصادر للدخول إلى فضاء التدريس على الإنترنت، ربما تعتقد أنك لست في حاجة إلى تلك المواقع، لكنها ستوفر لك فرصة جيدة للتعرف إلى طريقة البدء والانطلاق إلى سوق الدروس الخاصة على الإنترنت. فضلًا عن أن هناك مواقع أخرى تتيح لك البحث عن طلبات مدرسين مثل «أب ورك» Upwork، أو «فريلانسر» Freelancer، أو غيرها.

 

ويعطيك الكاتب بعض الخطوات للبدء، اسأل نفسك أولًا، ما المواد التي يمكنك تدريسها بسهولة عن طريق الإنترنت؟ على سبيل المثال الرياضيات، أو العلوم، أو اللغات إذا كنت ثنائي اللغة، أو حتى استخدام الآلات الموسيقية مثل الجيتار، والبيانو، أو غيرها. ثم ابدأ في التعرف إلى تلك المواقع، وكيفية البدء في كل واحد منها.

5. بيع خدماتك عبر منصة فايفر

يذكر الكاتب أن منصة «فايفر» Fiverr نمت بدرجة كبيرة منذ تأسيسها، وصارت اليوم متجرًا شاسعًا حيث يمكنك بيع أي خدمة من خلالها، وفي حال كانت مهاراتك في التعامل مع التقنية الرقمية بدائية، فإن منصة فايفر تعد من المنصات المميزة لكسب مزيد من المال عبر الإنترنت من منزلك.

Image result for fiverr

ولعل السؤال الأهم هو ماذا يمكنك فعله من خلال منصة فايفر؟ يمكنك بيع أي شيء بدءًا من تصميم الرسوم البيانية، أو التصميمات، أو حتى التسويق الإلكتروني، أو الكتابة، أو الترجمة، فضلًا عن خدمات تصميم الرسوم الكرتونية، وعمل أفلام الفيديو، وإنتاج الموسيقى والتسجيلات السمعية، وتطوير التطبيقات والبرامج، وخدمات الأعمال التجارية، وصولًا إلى الألعاب، وقراءة الطالع.

6. بناء مخروط المبيعات

بدايةً، ما هو مخروط المبيعات Sales Funnel؟ هو نموذج تسويق قائم على المستهلك يوضح رحلة المستهلك النظرية  من أجل شراء منتج، أو خدمة ما. يقول الكاتب إن كل الأعمال التجارية الناجحة بالتأكيد لديها مخروط مبيعات مؤتمت، إلا أن العديد من الأعمال التجارية غير مدركة لقوة فاعلية المخروط، يمد مخروط المبيعات عمليات البيع بميزة الأتمتة، إذ تساعدك على بناء علاقات مع جمهورك، وتطوير الروابط مع المستهلكين، هناك العديد من الأدوات التي يمكنك استخدامها لبناء مخروط مبيعات مؤتمت، لكن عادةً ما تستخدم الأعمال التجارية الناجحة حول العالم مخروط مبيعات مشفرًا خاصًا بها.

Related image

ويقول إنه على الرغم من كثرة التفاصيل الخاصة بالأساليب الجمة المتعلقة بمخروط المبيعات، فإن فهم المخروط في البداية يؤسس لمستوى أعلى، وبارع في التسويق على الشبكة، ويمكنه أيضًا أن يساعد في زيادة حجم عملك التجاري، وذلك من من خلال تحسين معدل التحويلات، ومن ثم ببساطة زيادة نفقات الإعلانات.

7. تأجير جزء من منزلك

إحدى الطرق الأخرى التي يمكنك من خلالها كسب المزيد من النقود، هي تأجير إحدى غرف منزلك، جدير بالذكر أن «أير بي إن بي» AirBnB خلقت صناعةً ضخمةً من خلال حجوزات الإقامة للإجازات، على الرغم من أن «أير بي إن بي» خلقت صناعة لم تكن موجودة من قبل، نجحت في تحقيق قفزات ضخمة منذ تصدرها المشهد.

Image result for AirBnB

في الحقيقة، ابتلعت شركة «أير بي إن بي» مؤخرًا شركة «لوجري ريتريتس» Luxury Retreats المتخصصة في تقديم خدمات تأجير الإقامة الفاخرة للإجازات، ونجحت في الاندماج مع غيرها من مقدمي نفس الخدمة في السوق مثل «إنفايتيد هوم»، ومنصات «سيزوند دريمز»، و«إكسبيديا» التابعة لـ«هوم أواي». ويعتقد الكاتب أن سوق تأجير أماكن الإقامة أثناء العطلات يزدهر الآن، وربما حان الوقت لتجرب تلك الطريقة بغض النظر عن مدى كبر منزلك أو صغره.

(لا تتوفر خدمة تأجير غرف المنزل عبر بعض المواقع المذكورة في عدد من الدول العربية).

8. أطلق موقعًا للتجارة الإلكترونية

يقول الكاتب إن التجارة الإلكترونية تزدهر بمعدلات سريعة اليوم، وفي حين حازت أمازون نصيب الأسد، إلا أن المستهلكين دائمًا ما يشترون كميات كبيرة عندما يجدون عروضًا ضخمة، سواء على أمازون، أو غيرها من منصات التجارة الإلكترونية. جدير بالذكر هنا أن المسوقين البارزين على شبكة الإنترنت مثل «نيل باتيل»، و«فرانك كيرن»، و«دين جرازيوسي»، و«ديفيد شارب»، و«جون ريس»، وغيرهم الكثيرين، يستخدمون «مخروط المبيعات» لتحقيق ثروات صغيرة.

يعود نجاحهم إلى تنفيذ مخروط المبيعات داخل بيئة التجارة الإلكترونية. في الحقيقة،أغلب معتقدات الناس المتعلقة بمخازن التجارة الإلكترونية التقليدية من حيث استغراقها شهورًا وحتى سنوات للبناء وتكلفتها الضخمة ليس صحيحًا، يقول «ديفيد وودوارد»، المؤسس المشارك لشركة «كليك فانلز» ClickFunnels، إن أكثر من ثلثي ناديهم الذي يتجاوز عدد أعضائه المائة ألف هم من رواد أعمال التجارة الإلكترونية، ويضيف أن الأعضاء الذين يستخدمون مخروط المبيعات في تجارتهم يكسبون سنويًّا مليون دولار أو أكثر.

أقرأ أيضًا: لماذا العمل الحُر هو الأفضل؟ 10 أسباب تشرح لك

9. انشئ مدونتك الخاصة

قد تكون المدونات واحدة من أفضل طرق كسب المال من المنزل، أو حتى أثناء سفرك حول العالم. وفي حين أن إنشاء مدونتك الخاصة ليس أمرًا مستحيلًا، ستحتاج بذل جهد من أجل الحفاظ على فوائدها، يوصيك الكاتب بوجوب أن تجتهد في الزرع أولًا لتنعم بحصاد الثمار لاحقًا.

وعلى الرغم من أن إنشاء مدونة والوصول بها لانتشار كبير قد يمثل تحديًا في البداية، فإنك بمجرد انتشارها ستكسب المزيد من النقود. كل ما عليك فعله هو الاستمرار في إنتاج المحتوى، وبالتالي ستتراص العروض أمامك، وبينما تزيد شعبية مدونتك، سيكون بمقدورك جذب العديد من الكتّاب الموهوبين، الذين على استعداد للكتابة والنشر على مدونتك في مقابل نشر رابط لهم على مدونتك.

اقرأ أيضًا: تريد الحصول على عمل؟ إليك 8 طرق لتسويق نفسك

10. انشئ عملك الخاص الصغير

هناك الكثير من الأفكار الجانبية المربحة للأعمال التجارية السريعة، والتي يمكنك البدء بها من منزلك، وفي حين أن بداية تنفيذ تلك الأفكار قد تبدو سهلة، في الحقيقة يشكل تقديمها للسوق وتنميتها تحديًا كبيرًا، وستتطلب جهدًا كبيرًا، إلا أن الصعوبة تكمن في تصور الأفكار، وتصور كيفية نجاحها.

وربما من المهم أن تعرف ما هي أنواع الأعمال التجارية التي تنجح؟ يقول الكاتب إنك ينبغي لك إيجاد أي عمل تجاري في نطاق الصناعات الثلاثة الأكثر ربحًا، وهي: كسب المال عن طريق الإنترنت، أو الأنظمة الغذائية واللياقة البدنية، أو العلاقات والمواعدة. فإن أي عمل تجاري يستهدف أي واحد من المجالات السابقة يمكنه أن ينمو ويجني ثماره بفضل شريحة المستهلكين الضخمة التي تنفق الأموال يوميًّا فيها.

يرى الكاتب أن بإمكانك إطلاق نشاط تجاري عادي يتخصص في بيع منتجات شخص، أو شركة أخرى، فضلًا عن أن أمامك فرصة لابتكار منتجك الخاص بعد درايتك بجوانب المجال الذي قررت خوضه،على سبيل المثال هناك رواد اللياقة البدنية الذين تبلغ ثرواتهم المليار، أمثال «هوارد بينس» الذي تعاون مع «دون براون» مؤسس «أي رولر كوستر» بهدف إنشاء نظام «ستيلث»، وهو نظام لياقة بدنية يقدم التمرينات الأساسية، في هيئة ألعاب، ففي حين أن الأعمال التجارية التي تعتمد على الاختراعات قد تبدو أكثر تعقيدًا، إلا أنها تقدم فرص استثمار لا تعوض.

11. حلقات الدراسة على الإنترنت «ويبينار»

يقول الكاتب إن بناء حلقات الدراسة المؤتمتة تعد واحدةً من أكثر المهارات المفيدة الآن في العصر الرقمي، ولعلك سمعت عن «جيسون فلادلين» أستاذ الحلقات الدراسية الشبكية الأنجح في العالم، والذي حقق 100 مليون دولار من بيع الحلقات الدراسية عبر الإنترنت حول التسويق على شبكة الإنترنت.

تتبع الحلقات الدراسية عبر الإنترنت نماذج وتنسيقات محددة، ولها صيغ معينة، وإن كنت قادرًا على إتقان تلك الصيغ، يمكنك أيضًا أن تهيمن على فضاء الويبينار، كل ما عليك فعله هو العثور على فكرة عمل عظيمة.

12. إدارة وسائل التواصل الاجتماعي

تعد إدارة وسائل التواصل الاجتماعي طريقة عظيمة لكسب المزيد من الأموال، وبالنظر إلى التوسع في وسائل التواصل الاجتماعي، تجد أن الشركات تحاول في صخب الظهور أمام العملاء المحتملين، بيد أن أغلب الأعمال التجارية ليس لديها تصور حول كيفية زيادة مجال ظهورها، وهنا يأتي دورك.

قد يستغرق بناء شركة متخصصة في إدارة وسائل التواصل الاجتماعي بعض الوقت والجهد، لكنه يستحق. يعتقد الكاتب أنك ستكون قادرًا على كسب كميات كبيرة من الأموال شهريًّا من الشركات التجارية التي تقدم لها خدمة إدارة وسائل التواصل الاجتماعي.

Image result for Jinga Social

يذكر الكاتب أحد أبرز الأمثلة في مجال إدارة وسائل التواصل الاجتماعي: «ليز بيني» هي مؤسس شركة «جينغا سوشيال» Jinga Social، لم تكتف ببناء واحدة من أكبر وأكفأ شركات إدارة وسائل التواصل الاجتماعي فحسب، لكنها أيضًا نجحت في خلق ويبينار، يتجاوز عدد المشتركين به 100 ألف شخص. ألم يحن الوقت للتفكير جديًا في إنشاء شركتك الخاصة لإدارة وسائل التواصل الاجتماعي.

13. خيارات التجارة

يقول الكاتب إن فرص التجارة قد تبدو محفوفةً بالمخاطر، إن كنت تملك رأس مال صغير، لكنها أيضًا طريقك لدخول السوق، لا سيما إن كنت تسعى لشراء أسهم بسعر كامل، سيكلفك ذلك الكثير، لكن مع الخيارات المتنوعة المتاحة أمامك، ربما يمكنك المشاركة في حركة تداول الأسهم دون الاضطرار إلى طرح رأس المال كله لشراء تلك الأسهم.

يمكنك الاستعانة بكثير من المنصات المتخصصة في فرص التجارة، مثل «إي تريد» Etrade، و«سكوت تريد» ScottTrade، إضافةً إلى عدد لا يحصى من المنصات الأخرى، بيد أن عددًا قليلًا من المنصات هي التي ستمدك ببيانات صحيحة حقيقية حول أنسب وقت لبدء تجارتك، ولعل أشهرها منصة «جون كارتر» باسم «سيمبلر تريدنج» SimplerTrading. ربما يستحق الأمر زيارة منصة كارتر، لا سيما أن شركته تقدم تدريبًا إرشاديًّا للتجارة لأكثر من 350 ألف عميل حول العالم.

14. التسويق بالعمولة

قد يقدم التسويق بالعمولة فرصة احتكاك منخفضة للغاية في مجال بيع المنتجات عبر الإنترنت، وفي حين أنك تحتاج لجمهور لبيع المنتجات أو الخدمات، صار الآن بإمكانك كسب المزيد من المال وأنت مستريح في منزلك، بعض المنتجات والخدمات تدر أرباحًا عالية جدًا مقابل كل نقرة واحدة، ما يعني أنك لو تصرفت بحنكة، سيمكنك بسهولة تحقيق أرباح كبيرة من خلال توجيه الترافيك أو عدد الزيارات إلى عروض بعينها؛ طالما أنك تستهدف الاهتمامات الصحيحة.

يمكنك أن تجد عروضًا للتسويق بالعمولة على مواقع مثل «كليك باند» ClickBank، أو «سي جاي» CJ.com، و«راكوتين لينك شير» Rakuten LinkShare، وغيرها. ابحث عن العرض الأنسب لك، واحرص على تقديمه للجمهور المناسب، وانتبه ألا ترسل رسائل غير مرغوب فيها إلى أي شخص، إذ ينصحك الكاتب بأن تقوم بالتسويق بطريقة أخلاقية، وفي حال كنت تبحث عن معلومات حول التسويق بالعمولة، يمكنك زيارة موقع «سمارت باسيف إنكوم» Smart Passive Income.

15. الدورات عبر الإنترنت

وختامًا يقول الكاتب إن طريقته المفضلة لكسب المزيد من المال عبر الإنترنت من المنزل هو تقديم الدورات، قد يتطلب ذلك استثمارًا جادًا لوقتك وجهدك في البداية، لكن بالمقارنة مع جميع الطرق السابقة، في هذه الطريقة ستبذل الجهد مرة واحدة عند البداية، لكنك ستكسب المزيد من المال مرارًا وتكرارًا مع كل تسجيل للدورة.

Image result for Udemy

بدايةً، حدد المهارات التي تتميز فيها، وابدأ بتصميم دورة تدريبية. يمكنك استخدام مواقع مثل «يوديمي» Udemy، أو «تيتشابل» Teachable، أو «كاجابي» Kajabi لتصميم الدورة التدريبية، ثم ابدأ بالتسويق لها

المصدر