خوفا من العملة الجديدة.. رجال أعمال يختارون الدولار !

قالت مصادر للخبر المغاربي إن غالبية رجال الاعمال الموريتانيين اتجهوا في الفترة الماضية ، الى تبديل رؤس اموالهم من الاوقية الى العملات الدولية و خاصة الدولار و اليورو .
و قالت المصادر التي تحدثت للموقع المغاربي ان هؤلاء الاغنياء لم يثقوا بقيمة الاوقية الجديدة و التوجه المتبع فيها لذلك فضلوا الاعتماد على العملات المضمونة و الاكثر ثباتا في العالم (اليورو و الدولار ).
و قد اعلنت موريتانيا في الفترة الماضية عن استراتيجية جديدة لتكثيف قيمة عملتها الوطنية من خلال ضغطها بحذف احد اصفار العملة و هو مازال يثير الكثير من الجدل بين النشطاء و رجال الاعمال و حتى بسطاء الناس .
يذكر ان هذه العملية لم تتضح الاسباب الحقيقية وراءها بعد و ان كان التزوير و التضخم اكبر المحركات التي تحدث عنها مدير البنك المركزي الموريتاني في شرحه للعملة الجديدة بحر الاسبوع الماضي .

المصدر