تغييرات على الابواب واستدعاء الوزير الأول السابق للعودة إلى نواكشوط

تحدثت مصادر إعلامية عن استدعاء الوزير الأول السابق الدكتور مولاي ولد محمد لقظف وعودة الوزير والرئيس السابق  لمنطقة نواذيبو الحر ة المهندس إسماعيل ولد بدة ولد الشيخ سيديا إلى العاصمة انواكشوط  يوم أمس ولم تستبعد المصادر  أن يكون للأمر علاقة بتغييرات جذرية في الحكومة طالما توقعها المراقبون والمتتعبون للشأن الوطني و الذين أصبحوا مجمعين على أنها باتت اليوم  ضرورة ملحة لإعادة ترتيب البيت الداخلي وفرض الانسجام والتناغم بين مختلف مكونات الأغلبية الرئاسية

وتضيف المصادر أن رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز وفور عودته من إجازته السنوية سيفاجئ الجميع بتشكلة حكومية جديدة من الراجح أن تضم شخصيات  سياسية وازنة وبعض التكنوقراط من الأطر الشابة ذوي الكفاءات العالية

المصدر