الحكومة تقر بختلالات جسيمة شملت الكثير من المشاريع المنجزة

0
69

 

قال الوزير الأول الموريتاني اسماعيل بده الشيخ سيديا، إن الحكومة اكتشفت وجود “اختلالات جسيمة على مستوى العديد من الطرق بالنظر إلى المواصفات الفنية والحد الأدنى من الجودة”.

وقال في كلمة أمام البرلمان اليوم الأربعاء، إنه سيتم رصد الوسائل المطلوبة للقيام بمهمة صيانة الطرق، على أن يتم في وقت لاحق التحضير لإنشاء هيأة عمومية مكلفة بصيانة الطرق في المجالين الحضري وما بين المدن لحماية المواطنين وممتلكاتهم.

وأشار الوزير إلى أنه “تم إعطاء إشارة الانطلاق لإعادة بناء طريق بوتلميت-ألاك، كما تم جرد جميع المقاطع التالفة من شبكة الطرق الوطنية وتكفلت المصالح المختصة بإزاحة الرمال عنها بصورة منتظمة”.

وأضاف:”في إطار الحرص على جودة الطرق واستدامتها، أنجز المختبر الوطني للأشغال العامة أكثر من 1.000 اختبار وعشر دراسات استهدفت كشف النواقص بغية إصلاحها وتفاديها في المستقبل”.

وتابع:”بالنسبة للآفاق، يتضمن البرنامج التعاقدي مع الشركة المختصة إزاحة ما يربو على مليونين وثلاثمائة ألف م3 من الرمال عن الطرق، وتثبيت وصيانة حوالي 100 هكتار من الكثبان الرملية، وإصلاح أكثر من 27.000 م2 من الحفر، إضافة إلى إصلاح عشرات الكيلومترات من التشققات ومنشآت تصريف المياه”.

الأخبار