حوادث السير..وبلغ السيل الزبى — تدوينة /محمد ولد سيدي

0
304

حوادث السير..وبلغ السيل الزبى!
…والسلم و سلامة المواطنين هي أهم التحديات التي ترسم عليها الدول والحكومات سياساتها الحاضرة والمستقبلية ولئن نجت البلاد من حروب أهلية أو خارجية منذ حوالي حوالي 38 سنة- ونرجو- أن تبقى كذلك فإنما تحصده حوادث السير من ضحايا وتخلفه من قتلى لا يقل كثيرا عن بيانات الفلسطينيين والإسرائيليين و كذا وقائع الغارات والكمائن في بوركينا فاسو و مالي و الصومال وكازاماس ومنطقة كشمير ، إن على الدولة تتحمل بعضا من أسباب هذه الجرائم والكوارث ويتحمل المواطن جزءا آخر،فالمواطن عليهم أن يخفض السرعة ويكن فطنا والدولة عليها الصيانة فكل المحاور الطرقية الطويلة تعاني من إهمال شديد من لندن السلطات المعنية كطريق الأمل وطريق روصز نواكشوط
حوادث السير ~ حرب مع مع المواطن بالوكالة