ولد عبد العزيز يعود لانواكشوط

0
221

عاد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز مساء الأحد إلى نواكشوط قادما من تونس حيث مثل البلاد في الدورة الثلاثين للقمة العربية التي انعقدت اليوم في تونس.

وأكد ولد عبد العزيز خلال خطابه في افتتاح القمة أن السلام في المنطقة لن يتم دون عودة الجولان للسيادة السورية، وإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشريف، منبها إلى أن بعض الأطراف اعتبرت أن حالة التشرذم التي تمر بها بعض الدول العربية ستشغل العرب عن قضاياهم المركزية.

وأضاف: “مهما ساءت الأوضاع في المنطقة ستبقى القضية الفلسطينية قضيتنا الأولى، لا يمكن أن يسود السلام في المنقطة دون حل عادل للقضية الفلسطينية يضمن للشعب الفلسطيني حقه في دولة عاصمتها القدس الشريف، وعودة الجولان للسيادة السورية”.

ورافق ولد عبد العزيز خلال مشاركته في القمة وفد ضم وزيري الخارجية، والاقتصاد والمالية، إضافة لمندوب موريتانيا في الجامعة العربية، والقائمة بأعمال السفارة الموريتانية في تونس.

المصدر