ولد الصلاحي في ضيافة رئيس الجمهورية

img_9075792696152استقبل الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز بالقصر الرئاسي، السجين الموريتاني السابق في سجن غوانتنامو محمدو ولد صلاحي، وذلك بعد ثلاثة أسابيع من وصول ولد صلاحي إلى موريتانيا بموجب قرار الإفراج عنه.

وحسب مصادر من أسرة ولد صلاحي، حسب موقع الأخبار ، فإن السجين الموريتاني السابق بغوانتنامو شكر الرئيس محمد ولد عبد العزيز وثمن جهود نظامه التي قال إنها كانت سببا في إطلاق سراحه.

وأشار ولد صلاحي في لقائه بولد عبد العزيز، إلى أنه يضع إمكاناته وخبراته تحت تصرف بلده، معربا عن استعداده لأي خدمة يقوم بها لصالح موريتانيا.

من جانبه قال الرئيس محمد ولد عبد العزيز خلال اللقاء، إن موريتانيا لم تدخر جهدا في سبيل الدفاع عن كافة مواطنيها في أي مكان من العالم، مهنئا ولد صلاحي على عودته إلى وطنه من سجن غوانتنامو.

المصدر

تعليقات الفيس بوك
اضغط على الرقم للتواصل معنا عبر الواتساب
زر الذهاب إلى الأعلى