أخت ولد امخيطير تكذب الخبر المنتشر عنها وتجدد البراءة من فعل أخيها

شنقيط ميديا: انتشرت صورة من إيطاليا ضمن الحراك الجديد الذي يهدف للدفاع عن المسيء ولد امخيطير.

الصورة تظهر فيها رئيسة جمعية معيلات الأسر أمنة بنت المختار رفقة امرأة أخرى أعتقد بعض المدونيين أنها أخت ولد امخيطير الأمر الذي نفته الأخيرة نفيا تاما على لسان أختها في تدوينه لها على حسابها في الفيس بوك، وجددت من خلالها البراءة من فعل أخيها.. باسمها وباسم جميع أفراد الأسرة.

ومن الجدير بالذكر أن هذه الأسرة الكريمة لا ينسى لها المجتمع الموريتاني المسلم أنها كانت سباقة للتبرؤ من هذا الفعل، وكيف أنها تولت الله ورسوله إيمانا منها بالله ومحبة لرسوله صلى الله عليه وسلم.

وفيما يلي نص التدوينة:

ماتم تداوله اليوم في وسائل التواصل الاجتماعي عن سفر Aweichamed M’kheitir
إلى نابولي للدفاع عن محمد الشيخ غير صحيح….
فأنا واعويشة وجميع افراد الأسرة كنا أول المنكرين لفعلة محمد الشيخ الشنيعة بل تبرأنا منه وأعلناها قناعة منا بشناعة المنكر الفاحش الذي أتاه.
ولم نفعل ذلك مجاملة لأي أحد وإنما فعلناه انتصارا لعرض نبينا عليه أفضل الصلاة وأتم السلام…..

تبرأت من كل سوء يقال….. بحقّ جناب النبي أحمدِ

لا أعلم المغزى من وراء التشهير بأفراد العائلة.

من حساب:  Aweichamed M’kheitir