أنباء عن إجتماع لزعماء المعارضة بباريس مع رئيس دولة مجاورة للإطاحة بالرئيس !

كشفت مصادر إعلامية موريتانية، عن لقاء تم في العاصمة الفرنسية باريس، بهدف التخطيط للإطاحة بنظام الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز.

وقال موقع “زهرة شنقيط”، الذي أورد النبأ، إن: “رئيس احدى الدول المجاورة عقد اجتماع أزمة مع أبرز زعماء المعارضة الموريتانية فى الخارج خلال الأيام الأخيرة فى العاصمة الفرنسية باريس، بحضور بعض المسؤولين الفرنسيين لنقاش الوضع الداخلى فى موريتانيا.

الإجتماع يعتبر الأول من نوعه بين زعماء المعارضة فى الخارج ورئيس دولة مجاورة بحضور عدد من المسؤولين الفرنسيين، وإن العلاقة الوحيدة التى تجمع هؤلاء هي معاداة الرئيس الموريتانى محمد ولد عبد العزيز، والرغبة فى اسقاط الحكم القائم حاليا بموريتانيا”

المصدر

تعليقات الفيس بوك
اضغط على الرقم للتواصل معنا عبر الواتساب
زر الذهاب إلى الأعلى