“بيرام” يعود غدا في ذكرى سجنه واستنفار أمني تحسبا لأي طارئ !

قال مصدر أمني إن الجهات الأمنية فى ولاية ترارزه رفعت من حالة التهب استعدادا لوصول رئيس حركة “ايرا” بيرام ولد الداه ولد أعبيدي إلى عاصمة ولاية ترا زه غدا الأحد .

وأكدت المصادر الأمنية أن السلطات قررت مواجهة أنصار الحركة في روصو، ومنعهم من تنظيم أي أنشطة احتفالية بعودة رئيس الحركة من جولة شملت أمريكا وعدة دول أوروبية وإفريقية.

وتوقعت المصادر أن يتم الدفع بمزيد من التعزيزات الأمنية إلى مدينة روصو خلال الساعات القليلة القادمة.

وكشفت المصادر عن تعميم وصل السلطات الإدارية والأمنية في روصو شدد على ضرورة توخي الحذر في ترخيص الأنشطة والمسيرات لأي جهة والتعامل بحزم مع أي أنشطة متوقعة لأنصار الحركة الانعتاقية في المدينة.

وعن ما إذا كانت السلطات قد قررت اعتقال رئيس الحركة في روصو، قال المصدر الأمني “لا يوجد قرار نهائي ، والمؤكد أنه سيتم اعتقاله مع أي أحد يحاول خرق الحظر الذي قررت السلطات فرضه على أنشطة الحركة غير المرخصة”، حسب تعبير المصدر.

وتقول مصادر من داخل حركة “ايرا” إن ولد أعبيدي قرر العودة إلى موريتانيا عن طريق عبارة روصو صباح الأحد 15ـ01ـ2017 وهو التاريخ الذي يصادف الذكرى الثانية لحكم محكمة الجنح في روصو بالسجن النافذ سنتين على بيرام ورفيقيه إبراهيم، وجيبي صو.

المصدر

تعليقات الفيس بوك
اضغط على الرقم للتواصل معنا عبر الواتساب
زر الذهاب إلى الأعلى