طبيب: فالتذهب السهرات الرياضية.. ومهرجانات المدن.. والعلم والنشيد للجحيم !

 كتب الطبيب Moktar Ould Weddih على صفحته بالفيس بوك:

شخصيا و كطبيب حين أستقبل مريضة ثلاثينية أتت من الداخل في سيارة اسعاف متهالكة و تعاني من نزيف ما بعد الولادة فتموت بين يدي و كان علاجها فقط هو إعطائها الدم وريديا عندها أقول فالتذهب السهرات الرياضية و نجوم الرياضة العالميين للجحيم!
حين أعتاد على موت عدد ليس بالقليل من الأطفال شهريا في المستشفى بسبب سوء التغذية عندها أقول فالتذهب مهرجانات المدن القديمة إلى الجحيم!
حين يخاطبني أحدهم و الدموع تملىء عينيه قائلا بأنه لم يعد يملك حتى ألف اوقية للتكفل بابنه المحجوز لدي في القسم عندها أقول فاليذهب العلم و النشيد إلى الجحيم!
حين تمتلىء بُطُون البعض و جيوبهم من أموال المواطنين و تنتفخ أوداج أبنائهم بسبب المال الحرام عندها أقول فاليذهب كل أولئك لمزبلة التاريخ غير مؤسف عليهم!

ملاحظة: كل الحالات المذكورة هي حقيقة حدثت معي فعلا.

المصدر

تعليقات الفيس بوك
اضغط على الرقم للتواصل معنا عبر الواتساب
زر الذهاب إلى الأعلى