المنتدى: سبب تغيير العُملة.. تراجعها أمام العملات الصعبة !

قال المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة إن تبديل العملة الوطنية جاء للتغطية على ارتفاع الأسعار وتدهور قيمة الأوقية أمام العملات الأجنبية.

وأكد منتدى المعارضة في بيان تلق الطواري نسخة منه أن انخفاض قيمة الأوقية من 241 إلى 370 أوقية مقابل الدولار الواحد، ومن 354 إلى 455 أوقية مقابل الأورو الواحد، وارتفاع مديونية البلد من 1.427 مليون دولار إلى 4.669 مليون دولار، وانتشار صفقات التراضي بالمليارات وافلاس شركات الدولة، جاء نتيجة تركز ثروة البلد في أيدي ولد عبد العزيز وحاشيته القريبة.

وانتقد البيان بشدة تدهور قطاع التعليم وبيع المدارس العمومية، وانعدام المنشآت الصحية وضعف التجهيزات الطبية وانتشار الأدوية المزورة.

المصدر

تعليقات الفيس بوك
اضغط على الرقم للتواصل معنا عبر الواتساب
زر الذهاب إلى الأعلى