رئيس حزب ليبي: سوق العبيد بليبيا أكذوبة مختلقه

وصف رئيس حزب العدالة والبناء الليبي محمد صوان ما تناولته وسائل إعلام دولية حول عمليات استرقاق لمهاجرين أفارقة في ليبيا بأنه “مجرد فبركة”، نافيا وجود أي معاملة خارج القانون لهؤلاء المهاجرين.

وقال صوان في مقابلة مع وكالة الأخبار تنشر في وقت لاحق، إن ما نشرته وسائل الإعلام من مقاطع حول مزاعم استعباد مهاجرين كان مفبركا، وما تحدثت عنه عارٍ من الصحة ويفتقد إلى دليل يستند إليه.

كما أشار إلى أن كل من عايش الشعب الليبي وعرف عاداته يدرك مدى احترامه وتقديره للعمالة الوافدة الني يعتبر أفرادها ضيوفا عليه.

وشدد رئيس حزب العدالة والبناء على أن ليبيا تبقى أكثر الأطراف تضررا من الهجرة غير القانونية باعتبارها بلد عبور نحو بلدان أخرى، مطالبا بأن تتحمل بلدان وجهة الهجرة مسؤوليتها عن تجفيف منابع هذه الهجرة.

وتحدث صوان في مقابلته مع الأخبار، عن تجربة الأحزاب الإسلامية ومستقبل الأزمة الليبية وكذا تدافع المسؤولية بين الليبيين والأطراف الإقليمية والدولية عن استمرار هذه الأزمة.

ويشارك رئيس حزب العدالة والبناء بليبيا محمد صوان رفقة مجموعة من قادة حزبه في المؤتمر الثالث لحزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية “تواصل” بنواكشوط.

المصدر

تعليقات الفيس بوك
اضغط على الرقم للتواصل معنا عبر الواتساب
زر الذهاب إلى الأعلى