هكذا رد سكان نواكشوط على السؤال: هل تشعرون بالأمن؟

تشهد العاصمة الموريتانية نواكشوط، منذ عدة أسابيع، ارتفاعاً ملحوظاً في مستوى الجريمة، خاصة بعد اللجوء لاستخدام الاسلحة النارية من طرف مواطنين للدفاع عن أنفسهم.

ولوحظ في المقابل انتشار أمني مكثف لمختلف الوحدات الأمنية في العديد من أحياء العاصمة، ولكن السكان يؤكدون أن ذلك لم يحد من حدة انتشار الجرائم.

وتتنوع الجرائم من السرقة إلى السطو، وحتى الاعتداء بالأسلحة البيضاء، والقتل والاغتصاب في بعض الأحيان.

وفي هذا الفيديو تجولت « صحراء ميديا » في مناطق من العاصمة وسألت مواطنين إن كانوا يشعرون بالأمن في نواكشوط.

المصدر