توقيف باصات نقل عمال “سنيم” في الزويرات يهدد باتساع نطاق الإضراب

أفاد مصدر مطلع في مدينة الزويرات بأن إدارة الشركة الوطنية للصناعة والمناجم (سنيم) اتخذت تدابير احترازية لحماية آلياتها ومعداتها من أية أضرار قد تنجم عن خروج  ﺍﻹﺿﺮﺍﺏ الاحتجاجي الذي أطلقته نقابات عمالية ، من أبرزها توقيف الباصات ﺍﻟﺘﻰ ﺗﻨﻘﻞ ﺍﻟﻌﻤﺎﻝ من و الي أماكن العمل، وإعادة ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻌﻤﺎﻝ ﺍﻟﻤﺘﻘﺎﻋﺪﻳﻦ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻟﺪﻳﻬﻢ ﺗﺠﺮﺑﺔ ﻓﻰ ﻗﻴﺎﺩﺓ ﺍﻵﻟﻴﺎﺕ ﺍﻟﻤﻨﺠﻤﻴﺔ.

وأضاف المصدر أن الإدارة  كلفت ﻣﻮﻇﻔﻴﻦ ﻓﻰ ﺍﻟﺸﺮﻛﺔ ﺑﻤﻬﺎﻡ ﺃﺧﺮﻯ بعد محاولة سد ﺍﻟﻨﻘﺺ الحاصل في مجال الإنتاج بعد إضراب عمال القطاع الذين يحتجون على فصل زميل لهم عضو في هيئة نقابية.

ﻭﻛﺎﻧﺖ ‘سنيم” قد ﻓﺼﻠﺖ ﺍلنقابي  ﺳﻴﺪﻳﻨﺎ ﻭﻟﺪ ﺳﻴﺪﻱ ﻣﺤﻤﺪ ، سائق آلية لديها، ﺑﻌﺪ ﺭﻓﻀﻪ ﻗﺮﺍﺭﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮﻛﺔ ﻳﻘﻀﻲ ﺑﺘﺤﻮﻳﻠﻪ؛ معتبرا القرار محاولة لإبعاده ﻋﻦ ﺍﻟﺴﺎﺣﺔ ﺍﻟﻌﻤﺎﻟﻴﺔ ﺍﻟﺘﻰ ﻳﻌﺘﺒﺮ ﻧﻔﺴﻪ ﺃﺣﺪ ﻗﺎﺩﺗﻬﺎ؛ الأمر الذي نفته الشركة والناطق الرسمي باسم الحكومة، محمد الأمين ولد الشيخ في مؤتمره الصحفي مساء الخميس للتعليق على نتائج اجتماع مجلس الوزراء.

المصدر