تجمع الناشرين يدين منع رئيس التجمع من أداء فريضة الحج (بيان)

بعد سبعة أشهر من منع الزميل موسى صمب سي المدير الناشر لصيحفة “لوكتيدين دي نواكشوط” من السفر، ومصادرة أوراقه، مع زملاء آخرين، في الملف الذي تم إقحامهم فيه منذ شهر أغسطس الماضي.

وخلافا لواجب السلطة في وضع حد للملف غير المستند لأي أساس، وبعد أن فاز الزميل موسى صمب سي في قرعة الحجاج لهذا العام، كما حصل على إذن من قاضي التحقيق، وأكمل بناء عليه الاستعداد النفسي واللوجستي لأداء فريضة الحج، تدخلت السلطات من خلال النيابة العامة لإلغاء كل هذه الإجراءات، ومنع الزميل موسى من الحج، ومن استعادة وثائق سفره.

إننا في تجمع الناشرين ، إن نجدد استنكارنا لإقحام الصحفيين في هذا الملف، ضمن خطوات سلبية عديدة تجاه حرية الإعلام والإعلاميين، نطالب بما يلي:

1-    إلغاء المتابعة  في حق كل الزملاء الصحفيين، ورفع  الرقابة القضائية المعيقة لتحركاتهم لضمان أدائهم لواجبهم المهني دون أي مضايقات.

2-    إعادة جواز سفر الزميل موسى صمب سي، والسماح له بأداء فريضة الحج بعد أن أكمل كل استعداداته له، وكذا وثائق بقية الزملاء الإعلاميين(أحمد الشيخ؛جدنا ديده؛رلا با).

3-    نجدد الدعوة لحماية الحريات الصحفية، ولضمان الأجواء التي تضمن استمرار هذا الرسالة الضرورية في حماية الحريات العامة، وحقوق الإنسان، وترسيخ الشفافية والديمقراطية.

المصدر