المنتسبون لحزب UPR تجاوزوا مئات الآلاف وتزايد الإقبال على مكاتب الانتساب

رغم نزاهة العملية وشفافيتها وصرامة الطواقم الفنية المشرفة عليها والمتابعة الدقيقة  لرئيس وأعضاء اللجنة العليا المكلقة باصلاح الجهاز السياسي بالتنسيق مع قيادة الحزب  للعملية  لازالت الجموع تتدفق على مكاتب الإنتساب في مختلف عواصم ومقاطعات الوطن  وحتى ساعات متأخرة من الليل وقد أكدت مصادر مطلعة للوئام الوطني للأنباء  أن الحصيلة تجاوزت مئات الآلاف من المواطنين ومن مختلف جهات و مكونات المجتمع  سحبوا بطاقات انتساب لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية ولاتزال الحصيلة قابلة للارتفاع مادامت المدة المحددة للحملة هي ال 9من شهر ابريل الجاري وقابلة للتمديد إذاما تطلب الأمر ذلك وقد

لاحط المراقبون حضورا قويا لفئتي الشباب والنساء عند مكاتب الانتساب  في مختلف جهات الوطن

المصدر