لهذا السبب استخدمت الشرطة العنف اليوم وسط العاصمة نواكشوط

فرقت وحدة من شرطة مكافحة الشغب، اليوم الخميس، وقفة احتجاجية نظمها تجمع الدكاترة العلميين المتعاونين بكلية العلوم والتقنيات في محيط القصر الرئاسي، وذلك للمطالبة بالاكتتاب، وبوقف ما وصفوه بالوضعية المزرية التي يمارسون فيها التدريس.

واستخدمت الشرطة القوة لإبعاد الأساتذة من محيط القصر الرئاسي، فيما أكد المتحدث الإعلامي باسم التجمع أن وقفتهم كانت في نهاية السلمية، وأن هدفها هو إطلاع الرئيس محمد ولد عبد العزيز على الوضعية المزرية التي يزاول فيها الأساتذة عملية التدريس وحيثيات إضرابهم المفتوح.

المصدر