ولد محم: لا نستبعد اعتبار هذا الاسنتساب استفتاء شعبي على بقاء ولد عبد العزيز في السلطة

نظم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية صباح اليوم الأحد مؤتمرا صحفيا بمقره بتفرغ زينه.

وقد تناول الكلام كل من رئيس اللجنة العليا للحزب ورئيسه، حيث أكد الأستاذ سيدي محمد ولد محم أن عملية الانتساب ستنطلق على الفور بعد اكتمال الدورة التكوينة لطواقم لجان الاشراف والتي ستنتهي على أبعد تقدير مساء الإثنين وذكر ولد محم جميع المناضلين والمنتسبين للحزب بأن التنافس ينبغي أن يظل في حدود التنافس الايجابي.

وفي إجابة لرئيس الحزب على سؤال طرحه موفد “اتلانتيك ميديا” الذي سأل : هل يعتبر هذا الانتساب بمثابة استفتاء شعبي على بقاء ولد عبد العزيز في السلطة؟ قال ولد محم ” إن هذا الانتساب هو عملية فحص أجراها الحزب لمعرفة قاعدته الشعبية، ولم يستبعد ولد محم أنسجامية فكرة جعل هذا الانتساب هو فعلا استفتاء باعتباره يصب في صلب الموضوع الأساسي، مشييا إلى أن ولد عبد العزيز سبق وأن طالب بذات الشيء ويطالب به في نواذيبو وروصو ونواكشوط.

وختم ولد محم كلامه بقوله إن عمليات تنصيب قواعد الحزب ستبدأ خلال الساعات القادمة أي في حدود 36 أو 48 ساعة المقبلة بعد انتهاء تكوين الفرق الفنية واستغلال المتاح من التكنلوجيا لتوفير الدقة اللازمة في العملية .

المصدر