الجزائر تستدعي السفير المغربي إثر اتهامها بلعب دور في دعم إيراني لجبهة البوليساريو

قالت وزارة الخارجية الجزائرية إنها استدعت السفير المغربي الأربعاء للاعتراض على اتهامات بأن الجزائر لعبت دورا في دعم إيراني مزعوم عن طريق “حزب الله” اللبناني لجبهة البوليساريو.

صرحت الأربعاء الخارجية الجزائرية بأنها اعترضت على اتهامات وجهتها إليها جارتها المغرب بلعب دور مفترض في دعم إيراني لجبهة البوليساريو، باستدعاء سفير الرباط.

وكان المغرب قد أعلن الثلاثاء قطع علاقاته الدبلوماسية مع إيران متهما طهران وحليفها اللبناني جماعة “حزب الله” الشيعية بدعم جبهة البوليساريو، التي تسعى لاستقلال الصحراء الغربية، عن طريق السفارة الإيرانية في الجزائر.

وقالت وزارة الخارجية الجزائرية في بيان “سفير المملكة المغربية استقبل اليوم من قبل الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية الذي أعرب له عن رفض السلطات الجزائرية للتصريحات غير المؤسسة كليا المقحمة للجزائر بشكل غير مباشر”.

وأعلن المغرب الصحراء الغربية أرضا تابعة له بعد رحيل الاستعمار الإسباني، لكن جبهة البوليساريو خاضت حرب عصابات من أجل استقلال الشعب الصحراوي إلى أن تم التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بدعم من الأمم المتحدة. وتدعم الجزائر جبهة البوليساريو.

وذكرت محطة سكاي نيوز عربية التلفزيونية في أبوظبي أن مجلس التعاون الخليجي عبر عن تضامنه مع المغرب وقال إنه يندد بما وصفه بتدخل إيران في الشؤون الداخلية للمملكة.

المصدر