أزمة في باصات النقل إلى المدن داخل موريتانيا

وحظت خلال الأسابيع الأخيرة نقص كبير في باصات النقل العام يعود إلى تأجير أغلب تلك الباصات لنقل المنتسبين للحزب الحاكم من أجل المشاركة في عملية تنصيب الهييات القاعدية للحزب التي تجري حاليا على عموم التراب الوطني.

وشهدت العاصمة نواكشوط الأيام الأخيرة ندرة في السيارات التي يتم تأجيرها عادة من وكالات السفر نظرا لكثرة الطلب على السيارات لاستخدامها في نقل المنتسبين للحزب الحاكم.

وقد تسببت الأزمة في تعطل بعض خطوط النقل إلى ولايات الداخل جراء كراء الباصات التي كانت تنقل من بعض المحطات في العاصمة إلى المدن الداخلية.

المصدر