أساتذة المعهد العالي يبدون استياءهم ويتظاهرون أمام القصر الرئاسي

أبدى عدد من أساتذة المعهد العالي للدراسات والبحوث الاسلامية المتعاونين استياءهم من الوضع المزري بالمعهد والوضعية الصعبة التي يعيشونها.

وقال الأساتذة في تظاهرة نظموها صباح اليوم أمام القصر الرئاسي بنواكشوط إن ال

دولة، قطعت 85 مليون أوقية، في العام الماضي، مبلغ  كان يمثل مخصصات ساعات التدريس ورقابة الامتحانات والمسابقات؛ مذكرين بأن شعبة الإقتصاد الإسلامي، وشعبة الحضارة  والإعلام تعتمدان كليا  على هؤلاء الأساتذة؛ حيث  لا يوجد أي أستاذ مكتتب رسميا لهاتين الشعبتين.

ويهدف الأساتذة من وراء الوقفة إلى التذكير بوضعيتهم واصفين إياها بالصعبة، وأنها لم تشهد أي تحسن منذ فترة.

ورفع الدكاترة الأساتذة المتعاونون لافتات تطالب بمنحهم “كافة حقوقهم” بما فيها تعويضات ساعات التدريس والبحوث والإشراف مناقشة الأطروحات والرقابة على الامتحانات؛ مؤكدين على سلمية تحركهم.