زعيم مبادرة “المأمورية الثالثة” يعترض موكب الرئيس الفرنسي ويطالبه بالتدخل

ذكرت مصادر إعلامية مؤكدة أنه وبعد مغادرة الموكب الرئاسي للرئيس الفرنسي لمباني السفارة الفرنسية شوهد الموكب وهو يتوقف بأوامر من الرئيس إيمانويل ماكرون وعلي مايبدو فقد تقدم رجل إتضح لاحقا أنه رئيس حملة المليون لمأمورية ثالثة السيد : أحمدو ولد إياهي وأكدت نفس المصادر أن أحمدو ولد إياهي طالب تدخل الرئيس الفرنسي من أجل ثني الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز عن نيته عدم الترشح لمأمورية ثالثة.

التوقف دام لدقائق تمركزت كلها حول خطاب الحملة وقد أكد ولد إياهي للرئيس الفرنسي أن مصلحة موريتانيا ونمائها مرتبط ببقاء الرئيس الحالي في السلطة.

وأردف لعلكم شاهدتم الطفرة العمرانية التي نؤكد لكم أنها ليست الوحيدة ففي كل المجالات طفرة (الأمن ،الصحة ، التعليم، السلم الإجتماعي، الديبلوماسية…)

ويعيد هذا التوقف الذي يأتي مباشرة بعد تصريح الرئيس عدم نيته الترشح يعيد للأذهان ترجل فخامة رئيس الجمهورية لنفس الرجل بعد تصريحات بروكسيل المتعلقة أيضا بنية عدم الترشح وذالك عند الملتقي المعروف بكرفور أبراد.

المصدر