نقل ولد السمان إلى المستشفى تحت حراسة مشددة

وصل إلى المستشفى الوطني بنواكشوط السجين السلفي الخديم ولد السمان، فيما تم نقله من السجن تحت حراسة مشددّة.

وأكد مصدر لموقع لأخبار أن ولد السمان سيخضع لفحوصات طبية بالمستشفى.

وأصدرت المحكمة الجنائية بنواكشوط الحكم بإعدام ولد السمان رفقة آخرين في 20 أكتوبر 2010 وذلك على خلفية تهم تتعلق بالانتماء لتنظيمات جهادية واستهداف قوات الأمن الموريتانية.

ونقل ولد السمان قبل سنوات ضمن مجموعة من السجناء السلفيّين إلى سجن صلاح الدين بأدغال ولاية آدرار، قبل أن يعادوا لنواكشوط.