تسعة قتلى في حادث بحري قبالة سواحل نواذيبو

لقي تسعة بحارة موريتانيين اليوم الخميس مصرعهم، وتم انقاذ ستة آخرين بعد اصطدام زورقين بباخرة نقل قبالة شواطئ مدينة نواذيبو شمالي البلاد.

وأفاد مراسل صحراء ميديا في المدينة نقلا عن مصادر عائلية، أن الزورقين كانا يحملان كمية من السمك قرب منطقة “لبير”، وعلى متنهما  خمسة عشر بحارا، قبل أن يصطدما مع باخرة لنقل خامات الحديد.

وأضاف المراسل نقلا، عن مصادر أمنية أنه تم إنقاذ ستة من البحارة، بعضهم يعاني من جروح متفاوتة الخطورة، وقد فتح الدرك الموريتاني تحقيقا حول ملابسات الحادث.

وكان عدد من البحارة الموريتانيين في انواذيبو، قد نظموا احتجاجات أمام مبني الولاية، احتجاجا على كثرة تعرض الزوراق للاصطدام من قبل السفن الأجنبية العملاقة العاملة في المياه الموريتانية.

ولقي عدد من البحارة مصرعهم خلال الشهر الماضي بعد تعرضهم لحوادث بحرية، معظمها مع السفن العملاقة، بالتزامن مع انطلاقة الموسم البحري الجديد.

المصدر