موريتانيا تتذيل الترتيب العربي والدولي لسرعة الانترنت [أرقام]

تعكس البيانات المتعلقة بالبنية الأساسية الرقمية والخدمات الرقمية المنتجة تفاوتاً كبيراً بين البلدان العربية، حيث تواصل دول الخليج عموماً تقدمها المطرد في هذه المجالات، وتحتفظ بعض الدول بموقع وسطي، بينما تعاني البلدان العربية المضطربة من تدهور مريع يقودها إلى أسفل اللوائح، إقليمياً ودولياً .

ووفق أحدث مقارنة دولية لسرعات وباقات الإنترنت، احتلت البحرين المرتبة الأولى عربياً والمرتبة الـ90 عالمياً، بمتوسط سرعة إنترنت بلغ 5.05 ميغابيت في الثانية، مسجلة تقدماً صريحاً عن ترتيبها السابق في المركز الـ96.
في حين حازت الإمارات (المرتبة الـ97 عالمياً، 4.35 ميغابيت بالثانية)، واحتل الأردن (المرتبة الـ102 عالمياً، 4.11 ميغابيت بالثانية)، والسعودية (المرتبة 104 عالمياً، 4.09 ميغابيت بالثانية).
أما عن البلدان المتأخرة في هذا المجال، فكانت سوريا في المرتبة الـ18 عربياً والـ194 عالمياً (0.81 ميغابيت بالثانية)، تلتها موريتانيا (المرتبة الـ195 عالمياً، 0.70 ميغابيت بالثانية)، والصومال (المرتبة الـ197 عالمياً، 0.60 ميغابيت بالثانية)، واليمن في المرتبة الأخيرة عربياً ودولياً (المرتبة الـ200 عالمياً، 0.31 ميغابيت بالثانية).
وصدرت هذه التقديرات عن موقع «Cable»، وهو موقع متخصص في متابعة إحصائيات سرعة النطاق العريض حول العالم، ضمن تقرير عن العام 2018 تحت عنوان«Worldwide Broadband Speed League»، الذي يصنف من خلاله 200 دولة حول العالم، بحسب متوسط سرعة الإنترنت.
وقد تم قياس متوسط سرعة الإنترنت هذه عبر تحميل فيلم نموذجي عالي الدقة(high definition)، حجمه 5 غيغابايت(Gegabytes). وقد أظهرت الإحصاءات أن سرعات الإنترنت قد تحسّنت بشكل عام حول العالم، بحيث ارتفع متوسط سرعة الإنترنت عالمياً من 6.96 ميغابيت في الثانية(Mgps) خلال عام 2017 إلى 9.10 ميغابيت في الثانية في 2018.
وقد تصدرت الترتيب للعام الثاني على التوالي، وفق ما ورد في النشرة التحليلية لمجموعة «الاعتماد اللبناني»، كلّ من سنغافورة في المركز الأول عالمياً، بمتوسط سرعة إنترنت بلغ 60.39 ميغابيت بالثانية، والسويد في المركز الثاني عالمياً، بمتوسط سرعة إنترنت بلغ 46.00 ميغابيت بالثانية، واحتلت الدنمارك المرتبة الثالثة عالمياً، بمتوسط سرعة إنترنت بلغ 43.99 ميغابيت بالثانية، وجاءت النرويج في المرتبة الرابعة عالمياً، بمتوسط سرعة إنترنت بلغ 40.12 ميغابيت بالثانية، وقفزت رومانيا 13 مرتبة عن ترتيبها السابق، لتحتل هذا العام المرتبة الخامسة عالمياً، بمتوسط سرعة إنترنت بلغ 38.60 ميغابيت بالثانية.
وحل لبنان في المرتبة الـ160 عالمياً، والمرتبة الـ11 ضمن 21 دولة عربية شملتها الإحصاءات، بمتوسط سرعة إنترنت بلغ 1.60 ميغابيت بالثانية (مقارنة بـ1.07 ميغابيت بالثانية في عام 2017). وبحسب الإحصاءات، فإن الوقت الذي يتطلبه تحميل فيلم نموذجي عالي الدقة، حجمه 5 غيغابايت، في لبنان خلال عام 2018، قد بلغ 7 ساعات و6 دقائق وثانية واحدة. وتبع لبنان كل من السودان (المركز العالمي الـ162)، وليبيا (المركز العالمي (167)، ومصر (المركز العالمي 170)، والجزائر (المركز العالمي 175).
وعلى خطٍ موازٍ، ووفق نتائج استطلاع أممي صدر أخيراً عن ركائز تنمية الحكومة الإلكترونية للعام 2018، حلت الإمارات العربية المتحدة في المرتبة الأولى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (المرتبة الـ21 عالمياً، من بين 193 دولة)، تلتها البحرين (المرتبة الـ26 عالمياً)، والكويت (المرتبة الـ41 عالمياً)، والمملكة العربية السعودية (المرتبة الـ52 عالمياً).
في حين حازت اليمن المركز الأخير عربياً، والمركز الـ186 عالمياً،، متأخرة عن السودان (المركز العالمي الـ180)، وسوريا (المركز العالمي الـ155)، والعراق (المركز العالمي الـ152). وكانت إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية في الأمم المتحدة قد أصدرت أخيراً نتائج استطلاع الحكومة الإلكترونية للعام 2018، الذي يشمل 193 بلداً حول العالم، بحسب مؤشر تنمية الحكومة الإلكترونية.
وأشار التقرير إلى أن معظم الدول أحرزت تقدماً في جهودها الرامية إلى تعزيز الحكومة الإلكترونية، وتأمين الخدمات العامة عبر الإنترنت. ويمثل هذا المؤشر متوسط ثلاثة مؤشّرات قياسيّة تتعلّق بأبعاد الحكومة الإلكترونيّة الأكثر أهمية بالتساوي، وهي: الوضع التنموي للبنية التحتيّة للاتصالات السلكيّة واللاسلكيّة (مؤشّر البنية التحتيّة)، ورأس المال البشري (مؤشّر رأس المال البشري)، ونطاق وجودة الخدمات الإلكترونيّة (مؤشّر الخدمة الإلكترونيّة).
وكشف التقرير أنّ نحو ثلثي بلدان الأمم المتّحدة قد حقّقت تحسناً ملحوظاً في مجال الحكومة الإلكترونية، وفق ما بينته النتائج في مؤشر تنمية الحكومة الإلكترونيّة(EGDI). كما تراجع عدد البلدان ذات مستويات الحكومة الإلكترونية المنخفضة، من 32 دولة في عام 2016 إلى 16 دولة في عام 2018.
وقد حلت الدنمارك في المرتبة الأولى عالمياً في مؤشر تنمية الحكومة الإلكترونية لعام 2018، تلتها أستراليا، وجمهورية كوريا، والمملكة المتحدة، والسويد.
واحتل لبنان المرتبة التاسعة في مؤشر تنمية الحكومة الإلكترونية للعام 2018، مقارنة ببلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والمرتبة الـ99 عالمياً، متراجعاً بذلك بـ26 مركزاً عن نتيجته في المؤشر السابق الصادر في عام 2016. وتقدم لبنان على كل من المغرب (المركز العالمي: 110)، ومصر (المركز العالمي: 114)، والجزائر (المركز العالمي: 130)، وليبيا (المركز العالمي: 140

المصدر