حزب يشكو اختفاء مرشحيه وممثليه بشنقيط بعد التفوق على UPR

قال الأمين العام لحزب الشعب الديمقراطي الشيخ أحمد ولد أبنو إن مرشحي الحزب للنواب والبلدية في مقاطعة شنقيط بآدرار، اختفوا دون العثور لهم على أي أثر.

وأضاف ولد أبنو في حديث للأخبار أن ممثلي الحزب في مكاتب التصويت إضافة إلى مدير حملة الحزب بالمقاطعة ومديري الحملة في البلديات التابعة لها قد اختفوا أيضا.

وشدد الأمين العام لحزب الشعب على أن الحزب حقق تقدمًا على مرشحي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية UPR بمقاطعة شنقيط وبفارق يزيد على 400 صوت.

واستغرب ولد أبنو للأخبار اختفاء مرشحي وممثلي الحزب بعد تزويده بمحاضر التصويت التي تؤكد تقدم الحزب على حزب الاتحاد الحاكم، واصفا الاختفاء بأنه “تم في ظروف غامضة”.

المصدر