الحكومة: اسنيم تعاني من صعوبات بسبب سوق الحديد

قال الوزير الناطق باسم الحكومة سيدي محمد ولد محم إن الشركة الوطنية للصناعة والمناجم اسنيم تعاني من بعض الصعوبات بسبب وضعية سوق الحديد الدولية. لكن الوزير قال إن الوضعية مؤقتة والأزمة ليست أعقد الأزمات التي عرفتها الشركة.

وكانت الحكومة الموريتانية قد اقترحت تعيين الوزير السابق ومدير شركة موريتانيا للطيران وميناء نواكشوط حسنه ولد اعل مديرا عاما للشركة وهو التعيين الذي صادق عليه مجلس إدارة الشركة الذي اجتمع في باريس يوم أمس الخميس.

شهد تمويل الشركة الوطنية للصناعة والمناجم الذي تقدمه لميزانية الدولة تذبذبا خلال السنوات الماضية قبل أن يختفي بشكل تام منذ سنة 2015 بعد أزمة تراجع أسعار الحديد في الأسواق العالمية حيث لم تقدم الشركة أي تمويل للميزانية خلال سنوات 2015 و2016 و2017 و2018 وكذلك في مشروع ميزانية 2019.

تمويل الشركة الأكبر في البلاد للميزانية وصل الذروة خلال سنوات2011 و2012 و2013 و2014 حيث تراوح بين 30 مليار أوقية سنويا و50 مليار أوقية بعد أن كان مستقرا في السنوات السابقة عند حدود 10 مليار أوقية سنويا، حسب ما هو مفصل في الشكل المرفق.

وتظهر القوائم المالية للشركة لسنة 2015 أنها خسرت 58.2 مليار أوقية في حين أنها حقّقت ربحا وصل إلى 23.6 مليار أوقية خلال سنة 2014.

المصدر