عمال موريتل يلوحون بالإضراب ويتهمون المغاربة “باحتكار” المكاسب

 نظم عمال شركة موريتل مساء أمس الخميس وقفة احتجاجية أمام مقر الشركة في نواكشوط لوحوا خلالها بالدخول في إضراب عن العمل، كما تحدثوا عن احتكار المغاربة لكل المكاسب رغم الأرباح الكبيرة التي حققتها الشركة.

وطالب العمال خلال وقفتهم الاحتجاجية إدارة الشركة بالاستجابة لمطالبهم في أسرع وقت، ووقف المعاملة غير اللائقة، واحتكار المكاسب للموظفين المغاربة، وضمان احترام القوانين الضامنة لعلاقات الطرفين.

وتحدث عدد من موظفي الشركة خلال الوقفة التي نظمها العمال عن تفاصيل مسيرتهم مع الشركة، وعن ظروف دخولها للسوق الموريتانية، والمكاسب الكبيرة التي حققتها دون أن ينعكس ذلك على واقع العمال الموريتانيين.

وأكد العمال احتكار المغاربة لكل الصفقات داخل الشركة حتى ولو كانت مجرد تصميم إعلان، أحرى ما سواها من الصفقات الكبيرة ذات المردودية المالية المعتبرة.

وتستحوذ شركة الموريتانية المغربية للاتصالات موريتل على نسبة نقارب الثلثين من سوق الاتصالات الموريتانية، وكانت محل عقوبات من سلطة تنظيم الاتصالات بسبب رداءة خدماتها، كما نظم عدد من المدونين حملات تدوين تطالب بمقاطعتها وتتهمها بالاحتيال على المشتركين، وسرقة رصيدهم.

المصدر

تعليقات الفيس بوك
اضغط على الرقم للتواصل معنا عبر الواتساب
زر الذهاب إلى الأعلى