عودة أبرز رموز المرحلة الانتقالية للواجهة من جديد

قرر المرشح للانتخابات الرئاسية المقررة يونيو وزير الدفاع السابق محمد ولد الغزوانى، الاستعانة بأبرز رموز المرحلة الانتقالية وزير الداخلية السابق محمد أحمد ولد محمد الأمين خلال الحملة المحضرة للانتخابات الرئاسية.

و تقول مصادر إن الوزير السابق والسفير الحالى فى العاصمة باماكو غادر اليوم مع المرشح محمد ولد الغزوانى على متن مروحية عسكرية تم تأجيرها من طرف المرشح، لزيارة 36 مقاطعة خلال أسبوعين.

وقد ظهر السفير إلى جانب المرشح فى أكثر من محطة خلال اليوم الأول للزيارة، باعتباره المرافق الوحيد للمرشح عكس ماتم تداوله من أخبار خلال الأيام الأخيرة حول بعض المرافقين المفترضين.

ويعتبر السفير محمد أحمد ولد محمد الأمين من أبرز رموز المرحلة الإنتقالية، حيث أسندت إليه مهمة وزير الداخلية فى حكومة الوزير سيدى محمد ولد بوبكر.

وبعد انتخابات 2007 تم تعيينه سفيرا فى تركيا، قبل تحويله خلال الأشهر الأخيرة إلى باماكو.

المصدر