التوقيع على اتفاق ينهي الأزمة الحالية في شركة SNIM

وقع ممثلو إدارة الشركة الوطنية للصناعة والمناجم “اسنيم” وثمانية من مناديب العمال اتفاقا يضع حدا للتصعيد الذي بدأه العمال قبل فترة، فيما رفض 6 من مناديب العمال التوقيع على الاتفاق.

ويتضمن الاتفاق الجديد موافقة مناديب العمال على المقترحات التي تقدمت بها إدارة الشركة، ودعت العمال لقبولها مراعاة للظروف الصعبة التي تمر بها الشركة، كما توسطت بممثلي النقابات في الولاية لإقناع العمال بقبولها.

ومن بينها هذه المقترحات التي تم التوقيع عليها:

– منح العمال مبلغ 2000 أوقية جديدة.

– تسوية قضية عمال لـS4.

– منح مبلغ 3500 أوقية جديدة من الغلاف المالي الاجتماعي، وهو ما يعني أن الشركة سترفع سقف هذا البند بـ600000000 أوقية.

– تحسين علاوة إنتاج شهر مايو.

وقد وقع على الاتفاق مع إدارة الشركة ثمانية مناديب، فيما رفض التوقيع عليه ستة مناديب هم

كنمه دمبا من الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا CGTM،
وجا جبريل من الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا CGTM،
وبا حمادي من الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا CGTM،
وشيخنا ولد علين من الكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية CNTM، ومحمد ولد الشين من CMT،

وهلو ولد أحمد من CMT.

المصدر