ستة مليارات أوقية لتمويل عدة طرق جديدة بموريتانيا

وقع وزير الاقتصاد والصناعة الشيخ الكبير ملاي الطاهر، صباح اليوم الجمعة 25/10/2019، بمقر الوزارة في نواكشوط، مع المستشار القانوني للمدير العام للصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي أحمد عبد الحفيظ مهدي، بالأحرف الأولى على اتفاقية قرض مخصصة لتمويل مشروع بناء أربعة مقاطع من طريق تجكجه – كيفه – سيلبابي – الحدود المالية الموريتانية.

ويبلغ الغلاف المالي الإجمالي لهذا التمويل مبلغ اثنان وخمسون مليون دينار كويتي ( 52000000) ، أي ما يعادل حوالي ستة مليارات وثلاث مائة وثمانية وأربعون مليون أوقية جديدة ( 6348000000 ).

ويهدف هذا المشروع إلى تحسين كفاءة نظام النقل البري ويساهم في التكامل بين البلدين (موريتانيا – مالي)، ويشمل المشروع بناء المقاطع الأربعة.

وقد أشاد الوزير بالدور الرائد للصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي في دفع عجلة التنمية في موريتانيا، مثمنا مواكبة هذا الصندوق بسخاء وفعالية تمويل العديد من البني التحتية الأساسية والمرافق العمومية في شتى الميادين.

وأضاف الوزير أن هذا المشروع يندرج ضمن التزامات رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني، بتحسين ولوج سكان المناطق الريفية للخدمات الأساسية، والاعتناء بالفئات الهشة والتخفيف من وطأة الظروف المعيشية لذوي الدخل المحدود.

وبين أن هذا التمويل سيمكن من توسيع وتطوير الشبكة الطرقية الوطنية، وكذلك من دمجها بنظيرتها في جمهورية مالي الشقيقة، مما سينعكس إيجابا على ساكنة المناطق الحدودية ويحسن من ظروف معيشتها.

يذكر أن هذا المشروع يشمل أربعة مقاطع هي:

المقطع الأول: تجكجة – الغدية بطول 92 كلم؛

المقطع الثاني: الغدية – بومديد 70 كلم؛

المقطع الخامس: كنكوصة – لعبلي 97 كلم؛

المقطع السادس : لعلبي – غابو 99 كلم.

زهرة شنقيط