الوزير الأول: القرار الذي سيتخذ بشأن التعليم يصب في مصلحة أبناء موريتانيا

قال الوزير الأول، اليوم الأحد أثناء زيارته لولاية إنشيري، إن لجنة وزارية مكلفة بتسوية شؤون الطلبة الموريتانيين، عاكفة على قضية التعليم، قبل اندلاع الاحتجاجات، مؤكدا أن قضية السن مطروحة، لكنهم ” وجدوا النص القانوني قبلهم “.

وأوضح الوزير في لقاءه مع سكان مدينة “مدينة أكجوجت” أن الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني كلف لجنة وزارية لمتابعة الأمور المستعجلة، مشيرا إلى أن قضية السن سينظر لها بتأن وحكمة.

مؤكدا على الحكومة وحرص رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني على مصلحة الطلاب، مضيفا أن القرار الذي سيتخذ يصب في مصلحة أبناء موريتانيا.

وشهدت الأيام الأخيرة تظاهرات للطلاب المتضررين من قرارا الوزارة المتعلق بسن ولوج الجامعة، بقرار من الحكومة في عهد الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، حيث قررت الحكومة أنذك منع التسجيل في الجامعة على الطلبة الحاصلين البكالوريا في سن 25 عاما، وهو ما أثار انتقادات واسعة بين مجمل أطياف المجتمع الموريتاني