ما شاع من إساءة المحامي ولد اعلي للجناب النبوي كذب وإفتراء [التفاصيل]

 

زارني اليوم في المنزل الأستاذ المحامي المختار ولد اعلي..

وكانت الزيارة فرصة طيبة للتعرف على الرجل عن قرب بعد التشويش الذي أثارته التدوينة الأخيرة التي ورد فيها اسمه…

والحق أنني وجدت فيه رجلا ممتلئا حبا للنبي صلى الله عليه وسلم، وتعظيما له، واعتزازا به، وتشرفا بالانتساب لقومه…

ولما سألته عن التدوينة وما نشر فيها اجابني بقوله:

1- لم أحضر هذا المجلس، وليس لي به علم، وبعض المذكورين فيه لم اقابله منذ عشرين سنة!!

2- الكلام المنسوب إلي ليس صحيحا، ولا يمكن أن يصح، ومن يعرفونني يعرفون ذلك جيدا..

ولما طلبت منه ان يوضح الامر للناس، ويزيل اللبس في تسجيل مرئي، أو مسموع، أو بيان مكتوب، وعدني بأنه سيفعل ذلك في الوقت المناسب…

واضاف:إذا رأيتم أنتم ان تنشروا عن هذه الزيارة ، وما دار فيها، وما تبين لكم ، فافعلوا ما ترونه مناسبا.

جزي الله خيرا الأستاذ المحامي المختار ولد اعلي على هذه الزيارة، وهذا التوضيح الذي كان لا بد منه.

لنا عودة إلى هذا الموضوع إن شاء الله.