برتش بتروليوم العالمية تنوي تكوين أطر موريتانيين حول الغاز ببريطانيا

 

علمت «صحراء ميديا» من مصادر خاصة أن الحكومة الموريتانية تسعى لتكوين 40 من نواب البرلمان حول قضايا الغاز.

وقالت المصادر إن التكوين سيجري بالتعاون ما بين وزارة النفط والطاقة والمعادن وشركة «بريتش بترليوم» البريطانية التي تستغل حقل الغاز الطبيعي المشترك بين موريتانيا والسنغال.

وأكدت مصادر برلمانية لـ «صحراء ميديا» أن البرلمان تلقى طلباً باختيار أربعين من أعضائه للمشاركة في التكوين، وهو يعمل على إعداد لائحة بأسمائهم.

وأضافت ذات المصادر أن النواب سيتم تكوينهم على مدى 40 يوما، في المعهد الفرنسي للنفط، وذلك بتمويل من الحكومة الموريتانية.

وتستعد موريتانيا لإنتاج الغاز الطبيعي عام 2022، من حقل السلحفاة الكبير «آحميم» المشترك بين موريتانيا والسنغال، والذي تتولى استغلاله الشركة البريطانية.

المصدر