تحويلات في قطاع الجمارك [أسماء]

أفادت مصادر إعلامية أن الإدارة العامة للجمارك أجرت تحويلات واسعة لقادة القطاع على مستوى ولاية اترارزة.

ووفقا لما نقلت “وكالة أنباء لكوارب” فبمُوجبها تم تحويل المدير الجهوي في الولاية الداه ولد أحميد لمدينة كيهيدي.

وشملت التحويلات وفق ذات المصادر قائد فرقة التفتيش محمد ولد مناه، وضابط الفرقة الشيخ ولد بوهده، ورئيس الفرقة الإقليمية ديدي ولد معيوف.

وحسب المصادر التي نقلت الخبر فقد تم استثناء مسؤول الجمارك بعبارة روصو أبي ولد مختار أمو من هذه التحويلات
كما أجرت الإدارة العامة للجمارك تعيينات أخرى وفق مانقل موقع ميادين تم بموجبها، نقل مدير مكتب الجمارك في الكلم 55 على الحدود مع المغرب ولد امين إلى منصب مدير جهوي للجمارك في ولاية اترارزة، خلفا للداه ولد احميده، الذي تم تعيينه مديرا جهويا للجمارك في ولاية غورغول.
ونقل المدير الجهوي للجمارك في ولاية داخلت نواذيبو إلى الإدارة العامة لتولي مسؤولية مدير مركزي فيها، فيما نقل المدير الجهوي للجمارك في ولاية تيرس زمور محمد الأمين ولد ابوه ليصبح مديرا جهويا للجمارك في ولاية داخلت نواذيبو.
وإلى مكتب الجمارك عند الكلم 55 على الحدود مع المغرب، نقل كل من: صار وولد امبخوخه، حيث كلف كل منهما بمسؤولية هناك.
ونقل المدير الجهوي للجمارك في الحوض الشرقي محمد المختار إلى ميناء نواكشوط كرئيس لمصلحة الرقابة في مكتب الجمارك بالميناء ومساعدا له ولد مناه قادم من مسؤولية في روصو.
وفي الحوض الشرقي عين محمد الشيخ مديرا جهويا للجمارك، قادم من مسؤولية بقطاع الجمارك في العاصمة الإقتصادية نواذيبو، وفي الحوض الغربي تم تعيين جمال عبد الناصر مديرا جهويا للجمارك.
وتم تعيين ضابط من داخل مكتب الجمارك في عبارة روصو رئيسا للمكتب، خلفا لرئيسه السابق الذي يستفيد من دورة تكوين في المغرب، فيما تم تعيين رئيس جديد لمكتب الجمارك في مطار نواكشوط، قادما من مسؤولية في روصو، وذلك بعد أن كان المكتب يدار بالنيابة منذ بعض الوقت.
وإلى الإدارة الجهوية في ولاية تيرس زمور، نقل المدير الجهوي للجمارك في ولاية الحوض الغربي.

المصدر