حجر صحي لمسؤول موريتاني في أسبانيا بسبب فيروس “كورونا”

أدخلت السلطات الصحية الأسبانية موريتانيا يعمل رئيس قطاع في الشركة الوطنية للصناعة والمناجم “اسنيم” الحجر الصحي بعد الاشتباه في إصابته بفيروس كورونا أثناء مغادرته في طريق العودة إلى موريتانيا.

وكان المسؤول الموريتاني في طريق العودة من مهمة عمل في إحدى الدول الأوربية مرورا بالأراضي الأسبانية.

وأثناء مروره من أسبانيا تم إخضاعه للفحص حيث أظهر وجود اشتباه في إصابته بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، وتم إدخاله للحجر الصحي.

الأخبار